المندوبة الأمريكية بالأمم المتحدة تستعين بعقرب وضفدع ضد إيران!

أخبار العالم

المندوبة الأمريكية بالأمم المتحدة تستعين بعقرب وضفدع ضد إيران!المندوبة الأمريكية في الأمم المتحدة نيكي هايلي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/izsq

استعانت المندوبة الأمريكية في الأمم المتحدة نيكي هايلي أمس أمام مجلس الأمن بحكاية عن عقرب وضفدع لتفسير عدم الثقة في طهران والشك في التزامها بتنفيذ الاتفاق النووي.

وخلال جلسة مجلس الأمن أمس، ذكر نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية جيفري فيلتمان أن إيران تنفذ التزاماتها في إطار الاتفاق مع السداسية الدولية التي تضم روسيا والولايات المتحدة وفرنسا والصين وبريطانيا وألمانيا، فيما أكد المشاركون في الصفقة، خلال المناقشات التزام طهران التام  بتنفيذ الاتفاق.

وحين وصلت الكلمة إليها، صرحت المندوبة الأمريكية بأن مراعاة القيادة الإيرانية لالتزاماتها الدولية تذكرها بحكاية العقرب والضفدع.

وسردت الدبلوماسية الحكاية قائلة:"طلب العقرب من الضفدع أن يحمله عبر النهر، تساءل الضفدع بالطبع: من أين لي أن أعلم أنك لن تلدغني؟ أجاب العقرب بأنه إن فعل ذلك فكلاهما سيموتان، فوافق الضفدع، وسمح للعقرب أن يركب على ظهره، وشرعا معا في رحلتهما عبر النهر".

وواصلت هايلي قصّ حكايتها مشيرة إلى أنه "بطبيعة الحال في منتصف الطريق لدغ العقرب الضفدع الذي سأل وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة: لماذا؟ رد العقرب بالقول: لأني مجبول بالفطرة على ذلك".

ورأت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة أن تقرير أنطونيو غوتيريش الأمين العام الأممي الأخير، والمكرس لتنفيذ الاتفاق النووي، "مليء بأدلة دامغة عن طبيعة النظام الإيراني".

واتهمت هايلي طهران بتجاهل قرار مجلس الأمن رقم 2231 المعتمد لدعم هذا الاتفاق، وانتقدتها على تجاربها الصاروخية و صفقاتها للأسلحة، ووصفت هايلي طهران بأنها تلعب دورا مزعزعا للاستقرار في الشرق الأوسط من سوريا إلى  اليمن، ومن العراق إلى لبنان.

المصدر: تاس

محمد الطاهر

فيسبوك 12مليون