نيابة المكسيك تحقق بقضية "سيلفي مع روسي غائب عن الوعي"

أخبار العالم

نيابة المكسيك تحقق بقضية صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ivbo

بدأت النيابة العامة في ولاية كينتانا رو المكسيكية تحقيقا في قضية التقاط صورة "سيلفي" داخل مستشفى يرقد فيه المدون الروسي أليكسي ماكييف، الذي أصيب في هجوم على منزله الأسبوع الماضي.

وكان مئات المواطنين هاجموا الأسبوع الماضي منزل ماكييف في مدينة كانكون، ما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة ونقله إلى المستشفى، وتوفي أحد المهاجمين متأثرا بجروح أصيب بها أثناء الهجوم.

واشتهر المدون ماكييف في المكسيك بعد نشره مقاطع فيديو يسيء من خلالها لسكان هذا البلد، مرفقا التسجيلات بعروض لرموز نازية.

وأشار موقع "Universal" إلى أن مكسيكيا تمكن من دخول غرفة يرقد فيها ماكييف داخل المستشفى رغم الحماية المشددة، بعد انتحاله شخصية موظف في النيابة العامة، ثم التقط عدة صور مع ماكييف الذي كان في حالة غيبوبة ونشرها في مواقع التواصل الاجتماعي مرفوقة بسب لماكييف.

وكان القنصل الروسي في المكسيك دميتري بولبوت قد قال في وقت سابق إن المواطن الروسي ماكييف احتجز بعد خروجه من المستشفى للتحقيق في قضية فتحت بحقه، مضيفا أن هناك قضية أخرى فتحت بشأن الهجوم على منزل ماكييف والتحريض على العنف.

يذكر أن السلطات المكسيكية أوقفت 20 شرطيا في كانكون عن العمل مؤقتا بسبب عدم تدخلهم أثناء الهجوم على ماكييف.

المصدر: "نوفوستي" 

ياسين المصري