ثري بريطاني يكافئ متشردا ساعد ضحايا تفجير مانشستر

أخبار العالم

ثري بريطاني يكافئ متشردا ساعد ضحايا تفجير مانشسترضحايا تفجير مانشيستر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iv63

سلطت أحداث مانشيستر على ظاهرة إنسانية إذ لم يتوانَ فيها متشردون ومتسولون رغم بؤسهم عن تقديم يد العون ومساعدة ضحايا وجرحى تفجيرات مانشيستر في ذروة الهجوم .

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، أقدم مالك نادي "وست هام" لكرة القدم بدفع إيجار سكن لمدة ستة أشهر عرفانا بجميل متشرد لم يتوانَ لحظة الانفجار عن تقديم المساعدة للمصابين.

وبحسب البيانات سارع المتشرد المدعو ستيفن جونز لحظة وقوع التفجير إلى إنقاذ الجرحى، وهرع لمساعدة فتاة صغيرة كانت تستنجد به لسحب المسامير وشظايا الانفجار من وجهها وأجزاء من جسدها.

وأعرب جونز عن حزنه العميق وعن مشاعر الدهشة والرعب لدى رؤيته معظم الضحايا من الأطفال والشباب. 

ولم تقتصر المساعدة فقط على جونز وإنما روت الصحيفة عن شجاعة أخرى أقدم عليها متشرد آخر، وهو كريس باركر، الذي كان يتسول في بهو الملعب عندما سمع الانفجار، ليهرع في الحال إلى مساعدة الناس، ومنهم فتاة صغيرة تائهة عن والديها وقد بترت رجلاها نتيجة الانفجار ليحملها ويسعفها على الفور رغم خطورة الوضع.

بدورها سارعت وسائل التواصل الاجتماعي والوسائل الإعلامية بنشر صور لحالات الهلع والجرحى التي انتابت الناس عقب التفجير، ومنها صور للمتشرد باركر وهو ينقذ الطفلة الصغيرة، والتي مكّنت والدته  من العثور عليه بعد أكثر من عام وهي تبحث عنه، مناشدة السلطات البريطانية بلم شملها مع ابنها باركر " البطل" بحسب تعبيرها.

يشار إلى أن انتحاريا فجر نفسه في قاعة "مانشستر أرينا" ليلة الاثنين الماضي عقب ختام حفلة موسيقية للمغنية الأمريكية المشهورة، أريانا غراندي، وأسفر التفجير عن مقتل 22 شخصا وإصابة 59 آخرين بجروح متفاوتة، بينهم أطفال.

وأعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن الهجوم.

ووفق التحقيقات الأمنية، فإن منفذ الهجوم في مانشستر هو سليمان العبيدي، من مواليد بريطانيا ويبلغ من العمر 22 عاما، من أصول ليبية.

المصدر: dailymail.co.uk

نتاليا عبدالله 

فيسبوك 12مليون