رئيسة تحرير RT: مزاجي عال والفضل لمدير حملة كلينتون

أخبار العالم

رئيسة تحرير RT: مزاجي عال والفضل لمدير حملة كلينتونمارغاريتا سيمونيان والرئيس فلاديمير بوتين خلال زيارته مقر RT
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iv5m

اعتبر جون بوديستا رئيس حملة هيلاري كلينتون الانتخابية أن قناة RT ووكالة "سبوتنيك" وغيرهما من وسائل الإعلام الروسية صارت مصدر الأنباء المحبب للبيت الأبيض.

وفي حديث لـ The Washington Post علق فيه على ما وصفه بـ"تدخل روسيا في الانتخابات الفرنسية"، قال بوديستا: "نحن على يقين تام من استمرار روسيا في نشاطها العلني على هذا الصعيد، أي التدخل في انتخابات الدول الأجنبية، مستغلة في ذلك وسائل إعلامها وفي مقدمتها RT و"سبوتنيك" التي صارت على ما يبدو تحظى بصفة مصدر البيت الأبيض المحبب للأنباء".

مارغاريتا سيمونيان رئيسة تحرير شبكة قنوات "RT" تهكمت على ما جاء به رئيس حملة كلينتون، واعتبرت أنه بخبره هذا "سيجعلها مسرورة وعالية المزاج طيلة يومها".

يشار إلى أن دائرة الأمن الداخلي، وإدارة الاستخبارات المشرفة على أجهزة الاستخبارات الأمريكية الـ17 كانت قد زعمت في تقرير خاص نشرته حول "التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية" "أن موسكو قرصنت حسابات شخصيات ومنظمات سياسية بهدف "التدخل في العملية الانتخابية الأمريكية"، دون أن توضح طبيعة هذا التدخل.

"واشنطن بوست" وفي إطار اتهامات الديمقراطيين لروسيا بدعم حملة دونالد ترامب الانتخابية، ذكرت بدورها أن شخصيات مرتبطة بموسكو بعثت إلى موقع "ويكيليكس" رسائل إلكترونية مقرصنة من حسابات جون بوديستا المدير السابق لحملة المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون والحزب الديمقراطي"، كما كتبت صحيفة "نيويورك تايمز" هي الأخرى أن "القراصنة الروس هاجموا مواقع الحزب الجمهوري كذلك واستطاعوا التأثير في سير العملية الانتخابية الأمريكية".

ونشرت "واشنطن بوست" في سلسلة الاتهامات المنسوبة للإعلام الروسي مادة أعدها موقع PropOrNot.com، وأكد فيها أن زهاء 200 موقع إعلامي روسي ينشطون في الولايات المتحدة ويبثون معلومات مضللة للتأثير في سير الانتخابات الأمريكية، وأن بين هذه المعلومات "أنباء كاذبة" نشرتها RT و"سبوتنيك" الروسيتان.

المصدر: RT

صفوان أبو حلا

فيسبوك 12مليون