60 آلية عسكرية أطلسية إلى ليتوانيا المحاذية لروسيا!

أخبار العالم

60 آلية عسكرية أطلسية إلى ليتوانيا المحاذية لروسيا!عربات عسكرية تابعة لحلف شمال الأطلسي ليتوانيا، 17 مايو 2017
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iv15

أعلنت وزارة الدفاع الليتوانية، عن وصول 60 قطعة وآلية عسكرية للوحدة النرويجية التي تخدم في إطار كتيبة دولية من حلف شمال الأطلسي في دول البلطيق إلى البلاد يوم الأربعاء.

وكان قد تقرر في يوليو/تموز 2016  خلال قمة حلف شمال الأطلسي في وارسو، نشر كتيبة دولية من الحلف، في دول البلطيق الثلاث السوفيتية سابقا، ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا، بالإضافة إلى بولندا ، مكونة من وحدات من المملكة المتحدة وألمانيا وكندا والولايات المتحدة.  وسيخدم أكثر من 1200 عسكري أجنبي ضمن كتيبة حلف شمال الأطلسي في ليتوانيا في الفترة ما بين عامي 2017  و 2018. وهذا العام ستتشكل هذه الكتيبة من عسكريين من ألمانيا ، النرويج، هولندا، بلجيكا، لوكسمبورغ، أما في العام القادم فسيحل مكانهم جنود من كرواتيا وفرنسا.

وتقع دول البلطيق الثلاث مباشرة على الحدود الروسية، ولا يفصلها عنها أي فاصل طبيعي أو تقني، حتى أن أراضي هذه الدول التي خرجت من عباءة الاتحاد السوفيتي والتحقت فورا بحلف الناتو، تتداخل مع الأراضي الروسية في كثير من المناطق الحدودية.

وأوضحت وزارة الدفاع الليتوانية، "أن المعدات العسكرية التي وصلت إلى البلاد عبر ميناء كلايبيدا يوم الأربعاء، لصالح الكتيبة النرويجية، التي تؤدي الخدمة في كتيبة دولية من حلف شمال الأطلسي، مؤلفة من 60 مركبة عسكرية، وتشتمل على دبابات ليوبارد، وناقلات جنود من طرازي BMP  وCV-90 ومدرعات M113بالإضافة إلى شاحنات نقل عسكرية وسيارات ركاب".

حاليا، وصلت إلى ليتوانيا بالفعل، طلائع من الكتيبة النرويجية، ومن المقرر أن تصل وحداتها المتبقية إلى هذه الجمهورية السوفيتية السابقة في وقت متأخر من هذا الشهر، فيما تضم كتيبة الناتو الدولية المتمركزة في ليتوانيا بالفعل 450 عسكريا من ألمانيا و100 من بلجيكا،بالاضافة إلى 250 جنديا من هولندا. 

المصدر: نوفوستي

سعيد طانيوس