هيومن رايتس ووتش تطالب أستراليا بتحسين شفافية عملياتها

أخبار العالم

هيومن رايتس ووتش تطالب أستراليا بتحسين شفافية عملياتها
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iuyb

أعلنت منظمة "هيومن رايتس ووتش" البارحة أن على الحكومة الأسترالية اتخاذ جميع التدابير الممكنة لحماية المدنيين خلال العمليات العسكرية ضمن التحالف الدولي لتحسين شفافية عملياتها.

وأكدت المديرة الأسترالية في المنظمة إلين بيرسون أن :"تزايد التقارير حول وقوع ضحايا مدنيين يطرح أسئلة حول الاحتياطات والإجراءات المتخذة لحماية الناس، وتقارير الدفاع الأسترالي نصف الشهرية خطوة مرحب بها، لكن على الحكومة تقديم معلومات أكثر تفصيلا لضمان شفافية ومساءلة أفضل حول عملياتها العسكرية في العراق وسوريا".

ودعت "هيومن رايتس ووتش" الحكومة الأسترالية أيضا إلى استخدام كل وسائل الاستخبارات والاستطلاع والمراقبة المتاحة للتحقق من وجود مدنيين بالقرب من المواقع المستهدفة قبل شن الهجمات، والتيقن من المعلومات التي تتلقاها من شركائها قبل التصرف على أساسها.

وأقرت الحكومة الأسترالية بأنها تعمل في "بيئة متحركة ومعقدة"، وأن مقاتلي تنظيم داعش "يحتجزون المدنيين كرهائن ويستخدمونهم كدروع بشرية"، وهذه الظروف تجبر الحكومة الأسترالية على التحرك باحتياط شديد واتخاذ كل التدابير الممكنة لحماية السكان.

وحثت المنظمة الحكومة الأسترالية على العمل مباشرة مع المنظمات الحقوقية ومراقبين مستقلين مثل "إيروارز" لمساعدتها على تحديد ما إذا كانت عملياتها أدت إلى خسائر مدنية، وقد فعل ذلك أعضاء آخرون من التحالف بما في ذلك الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

وتعتبر المنظمة أن الحكومة الأسترالية عضو فاعل في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش"، وأطلقت آلاف القذائف على أهداف في العراق وسوريا منذ أغسطس/آب 2014، لكنها كانت من أقل أعضاء التحالف شفافية.

ومنظمة "إيروارز" (Airwars) هي منظمة بريطانية غير حكومية تراقب ضربات التحالف الجوية.

المصدر: هيومن رايتس ووتش

علي يوسف