البيت الأبيض قلق من اعتقال بيونغ يانغ مواطنا أمريكيا

أخبار العالم

البيت الأبيض قلق من اعتقال بيونغ يانغ مواطنا أمريكياأفراد من الجيش الكوري الشمالي في العاصمة بيونغ يانغ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/it1x

قال البيت الأبيض إن اعتقال كوريا الشمالية مواطنا أمريكيا آخر "يبعث على القلق". ويتزامن ذلك مع التوتر المتزايد، بشأن برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية.

وقال المتحدث باسم البيت البيض شون سبايسر، في تصريح صحفي يوم الاثنين إن "هذا بوضوح يبعث على القلق. نحن على دراية تامة بذلك وسنعمل من خلال سفارة السويد.. ووزارة خارجيتنا من أجل إطلاق سراح الأفراد هناك".

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، أن كيم هاك سونغ، الذي يعمل لدى جامعة بيونغ يانغ للعلوم والتكنولوجيا، اعتقل يوم السبت 6 أيار، للاشتباه في قيامه "بأعمال عدائية" ضد الدولة.

ويرتفع بذلك عدد الأمريكيين الذين تعتقلهم بيون يانغ إلى أربعة مواطنين، محتجزين في كوريا الشمالية، التي لا تقيم الولايات المتحدة علاقات دبلوماسية معها ولا تزال من الناحية النظرية في حالة حرب منذ الصراع الكوري بين العامين 1950 و1953.

ويأتي الاعتقال مع تصاعد التوتر في شبه الجزيرة الكورية بسبب سعي بيونغ يانغ إلى حيازة أسلحة نووية، ردا على ما تقول إنه تهديد بحرب تحرض عليها الولايات المتحدة.

وذكرت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية أن مواطنا أمريكيا ثالثا، هو كيم سانغ دوك، كان على صلة بالجامعة نفسها اعتقل في أواخر نيسان الماضي، لقيامه بـ"أعمال عدائية".

والأمريكيان الآخران المحتجزان في كوريا الشمالية هما أوتو وارمبير، وهو طالب يبلغ من العمر 22 عاما وكيم دونغ تشول، وهو مبشر أمريكي من أصل كوري يبلغ من العمر 62 عاما.

واعتقل وارمبير في يناير كانون الثاني العام 2016 وحكم عليه بالسجن 15 عاما مع الأشغال الشاقة لمحاولته سرقة لافتة دعائية.

وبعد شهرين حكم على كيم دونغ تشول بالسجن 10 سنوات مع الأشغال الشاقة بتهمة التخريب.

وسبق أن استغلت كوريا الشمالية، التي تتعرض لانتقادات بسبب سجلها في مجال حقوق الإنسان، اعتقال أمريكيين لاجتذاب زيارات رفيعة المستوى من الولايات المتحدة التي لا تربطها علاقات دبلوماسية بها.

 

فيسبوك 12مليون