استقالة وزير الدفاع الأفغاني ورئيس أركانه

أخبار العالم

استقالة وزير الدفاع الأفغاني ورئيس أركانهجنود من الجيش الأفغاني في مكان هجوم مزار شريف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ir1h

أفادت مصادر إعلامية باستقالة وزير الدفاع الأفغاني، ورئيس هيئة الأركان على خلفية مجزرة ارتكبتها طالبان يوم 21 أبريل في قاعدة عسكرية في شمال البلاد، خلفت أكثر من 170 قتيلا.

وأعلن المكتب الرئاسي الأفغاني، في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قبول استقالة وزير الدفاع عبد الله حبيبي ورئيس أركان الجيش قدم شاه شاهيم.

وقال المتحدث باسم الرئيس الأفغاني، شاه حسين مرتضاوي، إن الاستقالة كانت نتيجة الهجوم الذي استهدف "مزار شريف" شمالي البلاد.

وكانت مصادر إعلامية أعلنت في وقت سابق أن أبرز المسؤولين العسكريين في أفغانستان سيمثلون أمام مجلس النواب، الأربعاء 26 أبريل، بعد هذا الهجوم.

وأوضحت وكالة "خامه برس" الأفغانية للأنباء أن المشرعين في مجلس النواب قرروا استدعاء قادة وزارة الدفاع خلال انعقاد الجلسة العامة، يوم 23 أبريل.

وأضافت الوكالة أن المسؤولين الذين سيتم استدعاؤهم، الأربعاء المقبل، هم وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان وقائد لواء شاهين الـ209، إضافة إلى مسؤولين آخرين في المخابرات الأفغانية.

وحذر المشرعون من أنهم سيستدعون المسؤولين العسكريين مرة أخرى إذا لم يتمكنوا خلال الجلسة القادمة من تقديم معلومات مقنعة، وتقديم إفادة لمجلس النواب بشأن المخاوف الأمنية بعد الهجوم الأخير.

وكان 10 مسلحين من حركة طالبان متخفين في زي الجنود الأفغانيين قد اقتحموا، يوم 21 أبريل، لواء شاهين بولاية بلخ ونفذوا تفجيرا انتحاريا، قبل أن يبدأ المتبقون منهم بإطلاق النار عشوائيا على الجنود، ليقتلوا نحو 170 جنديا.

المصدر: وكالات

ألكسندر توميلين