الأمل بالعثور على طاقم السفينة الكورية الغارقة بدأ يتلاشى

أخبار العالم

الأمل بالعثور على طاقم السفينة الكورية الغارقة بدأ يتلاشىسفينة شحن _ صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iocd

قالت البحرية في الأوروغواي اليوم إنها فقدت الأمل في العثور على أحياء من بين 22 شخصا من أفراد طاقم سفينة شحن كورية جنوبية غرقت في جنوب المحيط الأطلسي قبل يومين.

وذكر متحدث باسم البحرية "كلما مر الوقت كلما قلت فرص العثور عليهم".

من جهته أكد مصدر في الحكومة الكورية الجنوبية اليوم أن طائرة إنقاذ عسكرية برازيلية قامت بعمليات بحث في دائرة نصف قطرها 500 كم، بما فيها موقع إطلاق نداء الإغاثة العاجلة وموقع البحث عن الناجيين، إلا أنها لم تعثر على طاقم السفينة.

وتخطط الحكومة لمواصلة عمليات البحث والإنقاذ بالاستفادة من مدمرة برازيلية، في طريقها إلى المياه التي وقعت فيها الكارثة، وسفن شركة بولاريس للشحن التي تملك السفينة الغارقة.

وبحسب مصادر محلية فقد تم إنقاذ فلبينيين اثنين من أفراد طاقم السفينة كانا على ظهر قارب نجاة السبت ولكن تم العثور على قوارب نجاة وطوافات أخرى خالية في المنطقة.

وتجري عمليات البحث عن 22 بحارا بمن فيهم 8 بحارة كوريين جنوبيين و14 بحارا فلبينيا.

وقالت مصادر محلية كورية، إن سفينة الصب الضخمة ستيلار ديزي المملوكة لشركة بولاريس للشحن والتي مقرها بوسان كانت متجهة من البرازيل إلى الصين حاملة حديدا خاما عندما أرسلت إشارة استغاثة لشركة بولاريس.

وأضافت أن آخر رسالة تلقتها بولاريس كانت الجمعة 31 مارس من أحد أفراد الطاقم جاء فيها أن الماء بدأ يدخل إلى السفينة من الجانب الأيسر وأنها بدأت تميل بسرعة.

المصدر: وكالات 

نتاليا عبدالله