أردوغان: هولندا ستدفع الثمن على وقاحتها

أخبار العالم

أردوغان: هولندا ستدفع الثمن على وقاحتهاالرئيس التركي رجب طيب أردوغان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ilgd

قال الرئيس التركي رجب طيب يوم الأحد 12 مارس/آذار، إن هولندا "ستدفع الثمن على وقاحتها" في التعامل مع وزير الأسرة التركية فاطمة بتول صيان قايا.

وأضاف أردوغان أن الغرب كشف عن "وجهه الحقيقي" في إشارة إلى طرد الوزيرة.

وتابع الرئيس التركي قوله: "لقد قلت إن النازية قد ماتت.. اعتقدت النازية انتهت.. لكنني كنت مخطئا".

وكان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، قد صرح في وقت سابق اليوم، أن أوروبا تتجه إلى وضع شبيه بما كانت عليه قبل الحرب العالمية الثانية.

وأكد جاويش أوغلو، في تصريحات من فرنسا، أن تركيا ستواصل الضغط على هولندا حتى تعتذر.

وأضاف الوزير التركي أن أمستردام لم تمتثل لقواعد الدبلوماسية، داعيا الأتراك إلى عدم الانجرار وراء الاستفزازات.

وقال جاويش أوغلو إن "السفير الهولندي فر من تركيا بعد فعلة بلاده". كما انتقد وزير الخارجية التركي السياسة الهولندية، واتهمها بالوقوف إلى جانب حزب العمال الكردستاني وبخشيتها من صعود تركيا.

وأضاف جاويش أوغلو أنه "لا فرق بين أحزاب اليمين والأحزاب الاشتراكية في هولندا"، متسائلا "لماذا ترفض هولندا اجتماع سياسيينا بالجالية التركية هناك، في حين أن السياسيين الهولنديين يلتقون مواطنيهم في بلادنا".

وقد وصل وزير الخارجية التركي إلى فرنسا، الأحد، لإلقاء خطاب خلال تجمع تركي في مدينة ميتز شمال شرقي فرنسا.

كما أجرى جاويش أوغلو، فجر الأحد، سلسلة من الاتصالات الهاتفية، مع عدد من المسؤولين الأوروبيين، لبحث منع هولندا زيارته لأراضيها، وممارسة سلطاتها ضد وزيرة الأسرة والسياسات الاجتماعية، فاطمة بتول صيان قايا، ومنعها من دخولها قنصلية بلادها في مدينة نوتردام.

وذكرت وكالة "الأناضول" أن جاويش أوغلو اتصل بكل من وزير الدولة لشؤون أوروبا وأمريكا في وزارة الخارجية البريطانية، آلان دونكان، والممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغريني.

كما بحث جاويش أوغلو هذه المستجدات مع المفوض الأوروبي للهجرة والمواطنة والشؤون الداخلية، ديميتريس أفراموبولوس، ورئيس الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، بيدرو اغرامونت.

المصدر: وكالات

نادر همامي