جهادي بريطاني ثان ينضم إلى القاعدة في سوريا بعد خروجه من غوانتانامو

أخبار العالم

جهادي بريطاني ثان ينضم إلى القاعدة في سوريا بعد خروجه من غوانتاناموثاني جهادي بريطاني ينضم إلى القاعدة في سوريا بعد خروجه من معتقل غوانتانامو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ijre

أفادت صحيفة The Times البريطانية بانضمام ثاني جهادي بريطاني إلى تنظيم القاعدة الإرهابي في سوريا بعد إطلاق سراحه من معتقل غوانتانامو الأميركي.

وأوضحت The Times أن الرجل، الذي يطلق على نفسه اسم "أبو مغيرة البريطاني"، يعُتقد أنه انضم إلى القاعدة في سوريا، مشيرة إلى أنه كتب في مقال نشر على الإنترنت: "أشكر الله على إطلاق سراحي وإعطاء فرصة للقيام بالجهاد".

وأوضح "أبو مغيرة البريطاني" في مقاله كيفية إلقاء القبض عليه وتسليمه إلى السلطات الأمريكية بعد أن فر من منطقة تورا بورا شرقي أفغانستان، حيث أشار إلى أنه "قضى سنوات في سجن"، وبعد إطلاق سراحه، توجه إلى سوريا.

وبحسب The Times فإن هوية "أبو مغيرة البريطاني" لم تحدد بعد، غير أن الشرطة والأجهزة الأمنية البريطانية اطلعت على مقاله وأعلنت أنه قد غير مكان إقامته.

وكانت وسائل إعلام أفادت، في وقت سابق، بأن جمال الحارث (50 عاما) من مدينة مانشستر البريطانية فجر نفسه في سيارة مفخخة، الاثنين الماضي، بالقرب من مدينة الموصل العراقية.

وكان الحارث المعروف قبل اعتناقه الإسلام برونالد فيدلير حصل على مليون جنيه إسترليني كتعويض مالي من قبل الحكومة البريطانية على سوء المعاملة التي تلقها في المعتقل الأميركي، بعد أن خرج منه العام 2004.

وفي العام 2014، وصل الحارث إلى سوريا بغية الانضمام إلى مسلحي تنظيم "داعش" الإرهابي.

المصدر: صحيفة The Times + نوفوستي

ألكسندر توميلين