بينس: الولايات المتحدة ستظل بالمرصاد لروسيا

أخبار العالم

بينس: الولايات المتحدة ستظل بالمرصاد لروسيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iirc

قال نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس في مؤتمر ميونيخ للأمن إن واشنطن ستبقي روسيا تحت "نظرها" وقيد المساءلة رغم بحث الرئيس ترامب عن أرضية مشتركة جديدة في العلاقات مع موسكو.

وأضاف بينس السبت 18 فبراير/شباط أن دول حلف شمال الأطلسي قدمت تضحيات مشتركة في الحرب على الإرهاب، وأن واشنطن ملتزمة باستمرار قتال داعش، مؤكدا على ضرورة تكثيف الجهود لمنع تمويل التنظيم.

وقال بنس إن الولايات المتحدة تطالب روسيا باحترام اتفاق السلام 2015 المتفق عليه في مينسك، لوضع حد للعنف في شرق أوكرانيا بين القوات الأوكرانية وجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك المعلنتين من جانب واحد.

وأشار بينس إلى أن التعاون بين أوروبا والولايات المتحدة أدى إلى انهيار الشيوعية، وتابع قائلا "نريد أن نعمل مع أوروبا بشكل مشترك، لن ننسى مساعدة أوروبا للولايات المتحدة بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر".

كما أضاف أن واشنطن لن "تزعزع ارتباطها" والتزامها مع المؤسسات عبر المحيط الأطلسي مثل منظمة حلف شمال الأطلسي، "الولايات المتحدة تدعم بقوة الناتو".

أما فيما يخص الملف الإيراني فأشار بينس إلى أن الولايات المتحدة ستحرص على عدم حصول إيران على السلاح النووي.

ويرى محللون في أول جولة خارجية رسمية يقوم بها مايك بينس، أنه يسعى من خلال زيارته إلى تهدئة الحلفاء الأوروبيين وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، إذ لا تزال عدة دول أوروبية تشعر بالقلق من الجانب الروسي، وأنها باتت منزعجة أكثر إثر تصريحات ترامب الإيجابية عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وخشية اتباع ترامب ميولا انعزالية عن أوروبا.

ومن المقرر أن يعقد بينس لقاءات مع قادة دول البلطيق أستونيا ولاتفيا وليتوانيا، ومع الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو، فضلا عن لقاء مرتقب مع رئيسي الوزراء العراقي، حيدر العبادي والتركي بن علي يلدرم في ميونيخ على هامش مؤتمر الأمن المنعقد حاليا.

في حين وردت أنباء أن جدول أعمال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في ميونيخ لا يتضمن لقاءات مع أي من مسؤولي الإدارة الأمريكية.

وبدأ مؤتمر ميونيخ للأمن، أمس الجمعة، 17-2-2017، بمشاركة 30 شخصية من رؤساء الدول ورؤساء الوزراء، و80 وزيراً وأكثر من 500 مسؤول وستستمر أعماله حتى مساء غد الأحد 19-2-2017.

المصدر: أسوشيتد بريس

نتاليا عبدالله