ترودو يعتبر تماسك الاتحاد الأوروبي مفيدا للعالم

أخبار العالم

ترودو يعتبر تماسك الاتحاد الأوروبي مفيدا للعالم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iim0

صرح رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو الخميس 16 فبراير/ شباط أثناء زيارته لستراسبورغ الفرنسية التي يوجد فيها مقر البرلمان الأوروبي، بأن تماسك الاتحاد الأوروبي مفيد للعالم أجمع.

وقال ترودو الذي يطرح نفسه حليفا للاتحاد الأوروبي ويتقاسم معه كما يقول، "قيما مشتركة"، أمام النواب الأوروبيين، إن اتفاق التبادل الحر بين الاتحاد الأوروبي وكندا، واحد من الاتفاقات "الأكثر ديمومة وتقدمية في العالم".

واعتبر ترودو الذي يزور ستراسبورغ للدفاع عن اتفاق التبادل الحر بين الاتحاد الأوروبي وكندا، الخميس أن "اتحادا أوروبيا قويا مفيد للعالم أجمع".

وأضاف ترودو، وهو أول رئيس وزراء كندي يزور البرلمان الأوروبي: "كندا تعرف أن صوتا أوروبيا فعالا على المسرح الدولي ليس أفضل فحسب، بل يشكل مسألة بالغة الأهمية".

كما أشار رئيس الوزراء الكندي إلى "أن اتفاق التبادل الحر بين الاتحاد الأوروبي وكندا يمكن أن يصبح، إذا نجح، النموذج لجميع الاتفاقات التجارية الطموحة في المستقبل. وإلا، فيمكن أن يكون الأخير".

وحاول ترودو في كلمته التى وجهها إلى "العائلات" و"الطبقات المتوسطة" أن يخفف من قلق المعارضين للاتفاق الذي يعتبرونه مناقضا للديموقراطية ومؤيدا للشركات المتعددة الجنسيات ومتساهلا مع البيئة أو يشكل خطرا على الزراعة، قائلا: "تستطيع الحكومات الاستمرار في حماية مواطنيها، وحماية اليد العاملة، وتشجيع التصرفات المسؤولة على صعيد الاستثمار، وتأمين سلامة المواد الغذائية وأمن المستهلكين... والإدارة الجيدة للبيئة".

وبعد موافقة البرلمان الأوروبي على اتفاق التبادل الحر، يفترض أن يحظى الاتفاق أيضا بموافقة البرلمان الكندي في الأسابيع المقبلة، لوضعه موضع التطبيق بصورة مؤقتة.

وسيدخل قسم كبير من الاتفاق حيز التطبيق، في انتظار أن تصادق عليه البرلمانات الوطنية والإقليمية الـ38 في دول الاتحاد الأوروبي. ويتوقع أن تستغرق هذه العملية سنوات، ولا يمكن التكهن بنتيجتها.

كما وسيلغي الاتفاق المسمى "الاتفاق الاقتصادي والتجاري الشامل" 99% من الرسوم الجمركية في التبادل بين الدول المعنية. ويدعو الاتفاق إلى التعاون على الصعيد الاجتماعي والصحي والبيئي.

المصدر: وكالات

علي الخطايبه