13 قتيلا وأكثر من 80 جريحا في انفجار بلاهور الباكستانية.. وطالبان تتبنى

أخبار العالم

13 قتيلا وأكثر من 80 جريحا في انفجار بلاهور الباكستانية.. وطالبان تتبنىمكان الانفجار في لاهور الباكستانية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ii7f

قالت وسائل إعلام في باكستان إن ما لا يقل عن عشرة أشخاص قُتلوا وأصيب عشرات آخرون في انفجار وقع قرب البرلمان الإقليمي في مدينة لاهور الباكستانية، الاثنين 13 فبراير/شباط.

وبحسب قناة Geo TV، فقد وقع الانفجار بالقرب من مبنى برلمان إقليم البنجاب، وذلك أثناء مسيرة لصيادلة متظاهرين احتجاجا على إضافة تعديلات على تشريع يخص تناول الأدوية. وتواجد في الساحة أمام المبنى مئات الأشخاص، بينهم أطباء وممرضون وصحفيون ورجال شرطة.

وأفادت صحيفة "دون" التي تصدر بالإنجليزية ومحطة "دوبيا" التلفزيونية التي تبث بلغة الأوردو، بأن عشرة أشخاص قُتلوا، أما "دون" فذكرت إن 30 أصيبوا في الهجوم.

ونقلت "فرانس برس" عن مسؤولين باكستانيين أن عدد المتضررين بالهجوم يبلغ 82 شخصا على الأقل. أما عدد القتلى فيتراوح بين 13 و16 شخصا، وفقا لإحصاءات متباينة.

وقال ناياب حيدر، المتحدث باسم شرطة البنجاب: "لقد كان تفجيرا انتحاريا على ما يبدو، لكن الشرطة ما زالت تحقق لمعرفة طبيعة الانفجار على وجه الدقة".

أحد الجرحى بانفجار لاهور

واتصل متحدث باسم "جماعة الأحرار"، وهي إحدى فصائل حركة "طالبان" الباكستانية، بـ"رويترز" وأعلن مسؤولية الجماعة عن الهجوم.

وكانت هذه الجماعة قد أعلنت أيضا مسؤوليتها عن تفجير وقع في عيد القيامة في لاهور العام الماضي، وأسفر عن سقوط أكثر من 70 قتيلا في حديقة عامة.

وتحسن الأمن بشكل كبير في باكستان في السنوات الأخيرة، ولكن جماعات إسلامية مثل حركة "طالبان" الباكستانية وتنظيم "داعش" ما زالت تمثل تهديدا، ونفذت هجمات دامية.

وقال رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف إن هذه الهجمات لن تنال من عزم باكستان في حربها ضد الإرهاب والتطرف.

وقال شريف في بيان "نخوض هذه الحرب ضد الإرهابيين بيننا، وسنواصل خوضها حتى نحرر شعبنا من هذا السرطان، والثأر لمن ضحوا بحياتهم من أجلنا".

المصدر: وكالات

قدري يوسف