المحكمة التركية تصدر حكما بإدانة منفذ هجوم رأس السنة في اسطنبول

أخبار العالم

المحكمة التركية تصدر حكما بإدانة منفذ هجوم رأس السنة في اسطنبولمحكمة في اسطنبول
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ii0b

أصدرت محكمة اسطنبول، السبت 11 فبراير/شباط، حكما بإدانة المتهم بتنفيذ الهجوم على ملهى "رينا" باسطنبول، ليلة رأس السنة، المواطن الأوزبيكي عبد القادر مشاريبوف.

وأوضحت وكالة "الأناضول"، استنادا إلى معلومات واردة من مصادر قضائية، أن قصر العدل بمنطقة جاغلايان في اسطنبول أعلن عن إدانة مشاريبوف بتهم "محاولة إسقاط النظام الدستوري" و"القتل المتعمد لأكثر من 1 شخص" و"الانضمام إلى تنظيم إرهابي". 

وجاء ذلك بعد أن أحال الأمن التركي، في وقت سابق من السبت، المتهم بتنفيذ الهجوم على ملهى "رينا" إلى المحكمة بعد إنهاء عناصر فرع مكافحة الإرهاب في إدارة الشرطة التركية التحقيقات مع مشاريبوف. 

من جانبها، أفادت صحيفة "خبر تورك" بأن المواطن الأوزبيكي واجه، خلال مثوله أمام المحكمة، اتهامات بـ"القتل المتعمد لـ39 شخصا"، و"العضوية في تنظيم داعش الإرهابي"، "وحوزة السلاح بصورة غير شرعية"، وكذلك "محاولة الاعتداء على أسس النظام الدستوري".  

عبد القادر مشاريبوف

وأشارت الصحيفة إلى أن المعتقل سيكون محبوسا في سجن "سيليفيري" باسطنبول على مدار سير هذه القضية الجنائية، إلى حين صدور الحكم بحقه.

ولم ترد حتى الآن تفاصيل عن العقوبة التي سيواجهها مشاريبوف.  

يذكر أن الهجوم المسلح على ملهى رينا، ليلة 31 ديسمبر/كانون الأول 2016 إلى 1 يناير/كانون الثاني 2017، أسفر عن مقتل 39 شخصا، منهم 16 أجنبيا، وإصابة 65 آخرين، حسب أرقام رسمية.  

وكان تنظيم "داعش" الإرهابي أعلن مسؤوليته عن الهجوم.

وألقت قوات الأمن التركية، في 16 يناير/كانون الثاني الماضي، القبض على مشاريبوف، المتهم بتنفيذ الهجوم، في إطار عملية نفذت في اسطنبول.

وعثرت الشرطة على المواطن الأوزبيكي وابنه، الذي قال الإعلام التركي سابقا إن الرجل فر معه، في منزل يعود لصديقه.  

وقالت السلطات التركية إن مشاريبوف، الملقب بـ "أبو محمد الخرساني" ، عضو في "داعش" وحصل على 150 ألف دولار من التنظيم للقيام بالأعداد وتنفيذ الهجوم.

وأعلنت أن المواطن الأوزبيكي اعترف بتفيذ العملية الإرهابية في ملهى "رينا" خلال الاستجواب.

المصدر: وسائل إعلام تركية

رفعت سليمان