غانتس: استعادة الرهائن تتطلب منا كبح الغضب في إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين وتأجيل القتال

أخبار العالم

غانتس: استعادة الرهائن تتطلب منا كبح الغضب في إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين وتأجيل القتال
الوزير في حكومة الحرب الإسرائيلية بيني غانتس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xhey

قال الوزير في حكومة الحرب الإسرائيلية بيني غانتس، مساء الأحد، إن استعادة الرهائن في غزة تتطلب منا التغلب على الغضب من إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين وتأجيل القتال.

وأضاف بيني غانتس في فيديو بمناسبة ذكرى المحرقة: "حتى الآن نحن مطالبون بهذا النوع من البطولة.. إن عودة أخواتنا وإخواننا من الأسر تتطلب منا التغلب على الغضب الناتج عن إطلاق سراح القتلة وهذا بالضبط هو التمسك بالروح الذي يسمح لنا بالتغلب على غرائزنا من أجل شعبنا".

وتابع قائلا: "لقد ذكّرنا السابع من أكتوبر أن البطولة ليست فقط في القوة العسكرية، ولكن قبل كل شيء في روح الشخص والأمة".

وصرح الوزير الإسرائيلي: "نحن بحاجة إلى هذا النوع من البطولة للحفاظ على وصية الأسرى.. وفهم الثمن يحتاج إلى نفس طويل".

وأردف قائلا: "نحن مطالبون بهذا النوع من البطولة.. إنقاذ المزيد من الأرواح والحفاظ على الضمانة المتبادلة ووصية تخليص الأسرى.. وكذلك استمرار القتال مع مرور الوقت وفهم التكاليف التي يتحملها الإسرائيليون.. مستقبلنا ينعكس في السنوات والأجيال القادمة وليس في إنجازات الأيام أو الأسابيع".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد شدد على أن تل أبيب ستواصل القتال "حتى تحقيق كافة أهدافها"، محذرا من الاستسلام لمطالب حماس.

وصرح بأن الاستسلام لمطالب حماس سيكون بمثابة هزيمة مروعة لإسرائيل وسيكون ذلك انتصارا كبيرا لحماس ولإيران.

إلى ذلك، أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت مساء يوم الأحد تأييده للمقترح المصري بشأن صفقة وقف إطلاق النار وإطلاق سراح الأسرى والرهائن في غزة، داعيا رئيس الوزراء نتنياهو للمصادقة عليه.

وقال غالانت "إنها صفقة جيدة وأنه من واجبنا إعادة الرهائن وبصفتي وزيرا للدفاع وبصفتك رئيس الوزراء في السابع من أكتوبر يجعل ذلك مسؤوليتنا المباشرة".

المصدر: وسائل إعلام عبرية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا