حزب برلسكوني ينفي توجهه إلى موسكو لإجراء محادثات مع بوتين حول أوكرانيا

أخبار العالم

حزب برلسكوني ينفي توجهه إلى موسكو لإجراء محادثات مع بوتين حول أوكرانيا
سيلفيو برلسكوني
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/u7a3

رد وزير الخارجية الإيطالي، أنطونيو تاجاني، على تقرير إعلامي زعم أن سيلفيو برلسكوني سيتوجه إلى موسكو لإجراء محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول أوكرانيا.

ونفى الوزير ونائب رئيس حزب "إيطاليا إلى الأمام"، التقارير التي زعمت بأن رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني يعتزم تنظيم مفاوضات للتوصل إلى تسوية في أوكرانيا وأنه مستعد للذهاب إلى موسكو من أجل ذلك.

ووصف الديبلوماسي الإيطالي التقرير المنشور "بالكذبة"، حيث قال: "ليس من السهل الذهاب إلى موسكو".

وأضاف "لقد قلت في الماضي إن سيلفيو بيرلسكوني وأنغيلا ميركل يمكن أن يكونا وسطاء جيدين، ربما داخل الأمم المتحدة، بالنظر إلى معرفتهما الشخصية ببوتين وموقفهما الواضح المؤيد للأطلسي".

واعتبر تاجاني في مقابلة مع صحيفة "لا ستامبا" أن هذا الاقتراح "قد عفا عليه الزمن بالفعل بسبب الحقائق"، على حد تعبيره.

وبين الوزير الإيطالي أن برلسكوني رجل دولة، و"هذا يعني أنه لا يصعد على متن طائرة ويغادر، فهو لا يتصرف على هذا النحو".

وكانت صحيفة "The Spectator" قد نشرت في وقت سابق، مقالا ذكرت فيه أن برلسكوني يعتقد أنه هو الوحيد القادر على دعوة صديقه القديم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى طاولة المفاوضات، وينوي القيام بذلك قبل عيد الميلاد.

وبحسب المقال، فإن طائرة برلسكوني الشخصية "جاهزة بالفعل" لتنفيذ هذه المهمة، وهو يرى أن فرصة ترتيب اتفاق سلام من خلال وساطته هي بمثابة "أغنية البجعة السياسية"، على حد تعبيره.

واعتمد محرر المقال على تصريحات لنائب وزير الثقافة فيتوريو زغاربي، الذي يُعتبر مقربا من برلسكوني، حيث أفاد بأن رئيس الوزراء السابق يعتزم القيام بهذه "البادرة الجميلة"، وإذا نجحت مع "عدم تقويض موقف الناتو"، سيدخل كتب التاريخ كبطل عالمي، لكن مصادر في حزب برلسكوني دحضت هذه الأقوال وكذبتها.

المصدر: وسائل إعلام

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

زلزال تركيا وسوريا.. عدد الضحايا في ازدياد وفرق الإنقاذ تسابق الزمن (اليوم الرابع)