بايدن: إسرائيل دافعت عن شعبها ضد هجمات جماعة الجهاد الإسلامي الارهابية وندعم رئيس الوزراء الإسرائيلي

أخبار العالم

بايدن: إسرائيل دافعت عن شعبها ضد هجمات جماعة الجهاد الإسلامي الارهابية وندعم رئيس الوزراء الإسرائيلي
الرئيس الأمريكي جو بايدن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/tkjh

أفاد الرئيس الأمريكي جو بايدن في بيان نشره البيت الأبيض فجر الاثنين، بأن إسرائيل دافعت عن شعبها ضد الهجمات الصاروخية العشوائية لحركة "الجهاد الإسلامي" التي وصفها الإرهابية.

وقال بايدن "أرحب بإعلان عن وقف إطلاق النار بين إسرائيل والمسلحين المتمركزين في غزة بعد ثلاثة أيام من الأعمال العدائية". 

وأضاف "خلال الـ 72 ساعة الماضية، عملت الولايات المتحدة مع مسؤولين من إسرائيل، والسلطة الفلسطينية، ومصر، وقطر، والأردن، وآخرين في جميع أنحاء المنطقة للتشجيع من أجل حل سريع للصراع.

وتابع قائلا: "أشكر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وكبار المسؤولين المصريين الذين لعبوا دورا مركزيا في هذه الدبلوماسية وكذلك أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وفريقه للمساعدة في إنهاء هذه الأعمال العدائية".  

وصرح بأن دعمه لأمن إسرائيل طويل الأمد وثابت بما في ذلك حقها في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات. 

وأوضح أن تل أبيب وخلال هذه الأيام الأخيرة، دافعت عن شعبها ضد الهجمات الصاروخية العشوائية التي شنتها جماعة الجهاد الإسلامي الفلسطينية الإرهابية.

وأعلن الرئيس الأمريكي عن فخر الولايات المتحدة بدعمها للقبة الحديدية الإسرائيلية، التي اعترضت مئات الصواريخ وأنقذت أرواحا لا تعد ولا تحصى، مثنيا على رئيس الوزراء يائير لبيد وقيادة حكومته الثابتة طوال الأزمة. 

وأشار إلى أن التقارير عن سقوط ضحايا مدنيين في غزة هي مأساة، سواء بسبب الضربات الإسرائيلية على مواقع الجهاد الإسلامي أو عشرات صواريخ الجهاد الإسلامي التي قيل إنها سقطت داخل غزة. 

وبين أن الإدارة الأمريكية تدعم إجراء تحقيق شامل وفي الوقت المناسب في جميع هذه التقارير، كما تدعو جميع الأطراف إلى التنفيذ الكامل لوقف إطلاق النار، وضمان تدفق الوقود والإمدادات الإنسانية إلى غزة مع انحسار القتال.

وذكر أنه أوضح خلال رحلته الأخيرة إلى إسرائيل والضفة الغربية، أن الإسرائيليين والفلسطينيين يستحقون العيش بأمان والتمتع بتدابير متساوية من الحرية والازدهار والديمقراطية. 

واختتم بيانه بالقول: "ستظل إدارتي منخرطة مع القادة الإسرائيليين والفلسطينيين لدعم هذه الرؤية ولتنفيذ المبادرات التي تم إطلاقها خلال زيارتي لتحسين نوعية الحياة للفلسطينيين والإسرائيليين على حد سواء".

المصدر: البيت الأبيض

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا