رئيس أوكرانيا الأسبق يخاطب زيلينسكي: يجب أن تتوقف عن إراقة الدماء وتتوصل إلى اتفاق سلام

أخبار العالم

رئيس أوكرانيا الأسبق يخاطب زيلينسكي: يجب أن تتوقف عن إراقة الدماء وتتوصل إلى اتفاق سلام
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/sjsw

ناشد الرئيس الأوكراني الأسبق فيكتور يانوكوفيتش الرئيس الحالي فلاديمير زيلينسكي بمطالبته بـ "وقف إراقة الدماء بأي ثمن والتوصل إلى اتفاق سلام".

وقال يانوكوفيتش في بيان: "أفهم جيدا أن لديك العديد من المستشارين، لكنك شخصيا ملزم بوقف إراقة الدماء بأي ثمن والتوصل إلى اتفاق سلام. هذا ما هو متوقع منك في أوكرانيا ودونباس وروسيا".

وأضاف يانوكوفيتش أن الشعب الأوكراني وشركاء كييف في الغرب سيكونون ممتنين لمثل هذه الخطوة.

وتابع قائلا: "أريد مناشدة فلاديمير زيلينسكي بطريقة رئاسية وحتى أبوية. فلاديمير ألكساندروفيتش، ربما تحلم بأن تصبح بطلا حقيقيا! لكن البطولة ليست بالمفاخرة، ولا تكون (البطولة) بالقتال حتى آخر أوكراني. إنه في الحقيقة بالتضحية.. بتخطي الكبرياء والطموحات من أجل إنقاذ حياة الناس".

وأشار إلى أنه يتابع "بألم ما يحدث الآن في وطنه، ويتعاطف بشدة مع المعاناة التي يجبر الأوكرانيون على تحملها". وشدد في الوقت نفسه على أنه "في أي مأساة توجد لحظة لا يزال من الممكن وقفها"، مضيفا: "منذ يومك الأول، وعدت بوقف الحرب في أوكرانيا، ولهذا ساندتك كل أوكرانيا. يمكنك أن تصبح رئيسا للعالم، لكن، للأسف، لم يحدث هذا".

يشار إلى أن الرئيس الأوكراني الأسبق فيكتور يانوكوفيتش كان قد وقع في 21 فبراير 2014، عندما كان رئيسا للبلاد، على اتفاقية رامية إلى تسوية الأزمة بعد اندلاع مظاهرات واسعة النطاق نظمت في ميدان الاستقلال وسط كييف تحت شعارات داعية إلى الانضمام للاتحاد الأوروبي، وافق فيها على تلبية مطالب المعارضة وتنظيم انتخابات رئاسية مبكرة.

وعلى الرغم من إبرام هذه الاتفاقية التي تمنح يانوكوفيتش ضمانات من ألمانيا وفرنسا وبولندا، شهدت كييف في الأيام التالية انقلابا سلطويا حيث استولت المعارضة على الحكم بطريقة غير دستورية.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا