خبير حول التحقيق مع رئيس الوزراء البريطاني: ربما لن ينجو.. الوضع خارج سيطرته

أخبار العالم

خبير حول التحقيق مع رئيس الوزراء البريطاني: ربما لن ينجو.. الوضع خارج سيطرته
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/s7nh

رجح موظف حكومي سابق أن تؤدي نتائج التحقيق داخل حزب المحافظين البريطاني إلى تصويت بحجب الثقة عن بوريس جونسون واستقالته من منصب رئيس الوزراء.

وقال موظف حكومي كبير في الاتحاد الأوروبي وخبير في السياسة البريطانية، فرانسيس جون كول: "الوضع الحالي سيء للغاية بالنسبة لبوريس جونسون. هناك العديد من الأسباب لذلك، ولكن الأسوأ هو أنه وافق على إجراء تحقيق داخلي داخل حزب المحافظين، بقيادة النائب والموظف المدني الكبير سو جراي، والذي من المقرر أن يحضر النتائج التي توصل إليها يوم الجمعة هذا الأسبوع .. ربما لن ينجو بوريس من التحقيق. إنه متهم بالكذب. في الأيام القليلة الماضية، كاد أن يبكي عندما قدم اعتذاره إلى الملكة.. من الواضح أن الوضع خارج سيطرته".

وأضاف كول أنه "من المتوقع أن تكون نتيجة (التحقيق) تصويتا بحجب الثقة عن زعيم الحزب بوريس جونسون الذي يجب أن يتنحى عن منصبه كزعيم للحزب وتلقائيا من منصب رئيس الوزراء ، وبالتالي فإن المستقبل القريب لرئيس الوزراء كئيب نوعا ما".

وكانت أحزاب المعارضة قد دعت الشرطة إلى إجراء تحقيق بعد نشر قناة "آي تي في" دعوة مسربة عبر البريد الإلكتروني لتناول "مشروبات مع الالتزام بالتباعد الاجتماعي"، في حديقة مكتب رئيس الوزراء، ومقر إقامته في داونينغ ستريت، في مايو 2020.

وأرسلت رسالة البريد الإلكتروني من حساب السكرتير الخاص لرئيس الوزراء، مارتن رينولدز، إلى العشرات من الأشخاص، وحثت الحضور على "إحضار مشروباتهم الكحولية".

وكان من المقرر إقامة الحفل في 20 مايو 2020، في اليوم نفسه الذي حذرت فيه الحكومة في مؤتمر صحفي المواطنين بأنه لا يمكنهم مقابلة سوى شخص واحد خارج منازلهم. ونشرت شرطة العاصمة لندن رسائل تذكير بشأن القواعد في اليوم ذاته.

وخلال الإغلاق الأول في بريطانيا، والذي بدأ في مارس 2020، تم حظر التجمعات، سوى استثناءات قليلة، بما في ذلك العمل والجنازات.

ووجهت اتهامات لحكومة جونسون المحافظة مرارا بانتهاك القواعد التي فرضتها هي على الآخرين.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا