بريطانيا.. طرد وزيرة الثقافة من مجموعة لنواب الحزب الحاكم على "واتس آب" بعد مطالبتها بالولاء لجونسون

أخبار العالم

بريطانيا.. طرد وزيرة الثقافة من مجموعة لنواب الحزب الحاكم على
وزيرة الثقافة البريطانية نادين دوريس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rzuy

طردت وزيرة الثقافة البريطانية نادين دوريس من مجموعة لنواب حزب المحافظين الحاكم عبر "واتس آب"، بعدما حثت أعضاء المجموعة على إظهار "أدنى حد من الولاء" لرئيس الوزراء بوريس جونسون.

وعقب استقالة وزير الدولة لشؤون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست"  ديفيد فروست، السبت، كثرت الرسائل داخل هذه المجموعة التي تسمى بـ"بريكست عالمي نظيف" وتضم ما يزيد على مئة عضو برلماني من حزب المحافظين.

وبعد ادعاءات بأن استقالة فروست كانت "كارثة" و"ضربة قاسية" لجونسون، وصفت دوريس رئيس الوزراء بـ"البطل".

لكن الوزير السابق ستيف بيكر طرد دوريس من المجموعة وأتبع ذلك بالقول: "كفى يعني كفى".

ويواجه رئيس الوزراء انتقادات متصاعدة من عدد من أعضاء البرلمان عن حزب المحافظين، خاصة فيما يتعلق بتبني مزيد من الإجراءات لمواجهة انتشار كورونا ومن أجل التعامل مع متحور "أوميكرون".

ولكن الخطة تم تبنيها حين وافق عليها نواب "حزب العمال"، أكبر أحزاب المعارضة.

 ومنذ ذلك الوقت، سجلت المملكة التحدة أرقاما قياسية من الإصابات على مدى أيام، وشهد السبت تسجيل 90418 حالة.

وعلى الرغم من استيائه من حزبه، رفض ساجد جاويد، وزير الصحة البريطاني، استبعاد فرض إجراءات أكثر لمواجهة كورونا.

 وصرح لـ"بي بي سي" قائلا: "ليس هناك ضمانات مع هذا الوباء".

وليلة السبت، سربت إلى صحيفة "ميل أون صنداي" أنباء ترك فورست لمنصبه بداية من يناير المقبل كما كان يخطط، وهو ما عجل بتركه الحكومة.

وفي خطابه لرئيس الوزراء، شدد فورست على "مخاوفه من الطريقة الحالية للتعامل مع السفر"، وحذر جونسون من "أن يتم إغراؤه بالإجراءات القاسية المتبعة في أماكن أخرى" للتعامل مع فيروس كورونا.

وفي رد فعلهم على هذه الأنباء، وصف نواب محافظو فورست بـ"البطل"، وقالوا إن آراءه تتماشى مع آراء معظم أعضاء البرلمان عن الحزب.

ولكن دوريس، التي رقيت بضمها لمجلس الوزراء في آخر تعديل، ردت بالقول: "إن البطل هو رئيس الوزراء الذي حقق البريكست".

وأضافت: "أنا متأكدة كما قال أحدهم اليوم إن قتل الملك موجود في الحمض النووي لحزب المحافظين، لكني أطالب بقدر من الولاء للرجل الذي فاز بفارق 83 مقعدا وحقق الأغلبية والبريكست".

وقال زميلها كونور برنز إنها "محقة دون شك"، وأضاف "يبدو أن الذاكرة ضعيفة جدا".

ولكن قبل أن ترى رسالة برنز النور، أخرج بيكر دوريس من المجموعة، بينما شكره عضو آخر على هذه الخطوة.

وحث بيكر أعضاء المجموعة على تطبيق "واتس آب"، بالقول: "لدينا ما يكفي من المشكلات التي ستواجهنا قريبا".

 

المصدر: "بي بي سي" 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا