كيشيدا يعتذر لعدم تمكنه من إعادة امرأة يابانية خطفتها مخابرات كوريا الشمالية

أخبار العالم

كيشيدا يعتذر لعدم تمكنه من إعادة امرأة يابانية خطفتها مخابرات كوريا الشمالية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rzim

اعتذر رئيس وزراء اليابان فوميو كيشيدا، لعدم تمكن سلطات بلاده من تحرير وإعادة إلى الوطن شقيقة الناشط الياباني المعروف شيجيو إيزوكي التي اختطفتها مخابرات كوريا الشمالية.

وقال كيشيدا، للصحفيين اليوم السبت: "أريد بصدق أن أعتذر لأن شيجيو إيزوكي توفي يوم الجمعة، دون أن يلتقي بشقيقته يايكو تاغوتشي".

قبل ذلك أعرب أمين عام الحكومة اليابانية هيروكازو ماتسونو، عن تعازيه في وفاة إيزوكي.

في وقت سابق من اليوم السبت، علم أن الرئيس السابق لرابطة عائلات المواطنين اليابانيين الذين اختطفتهم المخابرات الكورية الديمقراطية في السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، شيجيو إيزوكا، توفي عن عمر يناهز 83 عاما. تنحى إيزوكا الأسبوع الماضي عن رئاسة الجمعية، التي بقي على رأسها لمدة 14 عاما، بسبب تدهور حالته الصحية.

ويشار إلى أن المخابرات الكورية الشمالية، اختطفت في عام 1978 المدعوة يايكو تاغوتشي شقيقة إيزوكي وكان عمرها حينذاك 22 عاما.

تم إنشاء الرابطة المذكورة على يد شيجيرو يوكوتوي، والد ميجومي يوكوتا التي اختطفتها مخابرات كوريا الشمالية في عام 1977 وكان عمرها 13 عاما وأصبحت رمزا لهذه المشكلة التي تحاول السلطات اليابانية حلها حتى يومنا هذا. وأصبح شقيقها الأصغر تاكويا يوكوتا رئيسا جديدا للرابطة.

يبقى موضوع اختطاف مخابرات كوريا الشمالية، للعديد من اليابانيين، من أكثر المواضيع تعقيدا وحساسية في العلاقات بين الدولتين غير المرتبطتين بعلاقات دبلوماسية رسمية. في عام 2002، اعترفت بيونغ يانغ لأول مرة باختطاف 13 يابانيا فقط وسمحت لخمسة منهم بالعودة إلى وطنهم.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا