قضية جديدة حول جرائم إبادة جماعية ضد جنرالين سابقين في جيش غواتيمالا

أخبار العالم

قضية جديدة حول جرائم إبادة جماعية ضد جنرالين سابقين في جيش غواتيمالا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/r6g2

قضت محكمة في غواتيمالا بفتح قضية إبادة جماعية ضد الجنرالين السابقين بينيديكتو لوكاس ومانويل كاليخاس، اللذين قادا الجيش خلال حملة اكتساح مايان إكسيل 1978-1982 .

 ويقضي الضابطان السابقان، أحكاما بالسجن لمدة 58 سنة، منذ 2018 بتهمة الاغتصاب والخطف.

وجاء في بيان مشترك صدر عن رابطة العدل من أجل المصالحة، ومكتب حقوق الإنسان لرئيس أساقفة غواتيمالا: "قام القاضي ميغيل نجيل جالفيز، بإحالة بنديكتو لوكاس جارسيا الرئيس السابق لهيئة الأركان العامة للجيش، ومانويل أنطونيو كاليخاس، الرئيس السابق لإدارة المخابرات بهيئة الأركان العامة للجيش، إلى المحاكمة في إطار قضية جنائية جديدة".

وتتهم النيابة العامة، الضابطين السابقين بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، بما في ذلك الاختفاء القسري والإبادة الجماعية لشعب إكسيل مايا.

ويؤكد التحقيق، أنه تم خلال الفترة المذكورة أعلاه، ارتكاب ما لا يقل عن 31 مذبحة ضد شعب إكسيل مايا. وخلال ذلك سقط 1731 شخصا ضحية للتعذيب والاختطاف والاغتصاب والقتل، وتم بالكامل تدمير 23 قرية للسكان الأصليين.

المصدر: نوفوستي

 

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا