خامنئي في آخر لقاء بحكومة روحاني: أداء هذه الحكومة كان مرضيا في بعض الملفات وغير مُرض بالآخر

أخبار العالم

خامنئي في آخر لقاء بحكومة روحاني: أداء هذه الحكومة كان مرضيا في بعض الملفات وغير مُرض بالآخر
المرشد الإيراني علي خامنئي والرئيس الإيراني المنتهية ولايته حسن روحاني
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qxdq

اعتبر المرشد الإيراني، علي خامنئي، أن أداء حكومة الرئيس المنتهية ولايته، حسن روحاني، لم يكن بنفس المستوى في جميع الملفات.

وأشار علي خامنئي في آخر لقاء له مع حكومة حسن روحاني إلى أن "أداء هذه الحكومة كان مرضيا في بعض الملفات، وغير مُرض في البعض الآخر".

وخاطب الحكومة قائلا: "أينما ربطتم مصالحنا بنتائج الاتفاق مع الغرب والولايات المتحدة فشلتم، ولم تحققوا تقدما، لأنهم أعداء و لا يساعدوكم"، موضحا أن "تجربة هذه الحكومة بينت أن الاعتماد على الغرب لا يأتي بالنتيجة".

وأضاف خامنئي: "لا يجب ان نربط معالجة شأننا الداخلي بالعلاقات مع الغرب، لأنها سوف تفشل بالتأكيد، وأينما اعتمدنا على قدراتنا الداخلية دون الاتكاء على الغرب نجحنا، وشاهد هذا الأمر هو أداء الحكومة الحالية"، لافتا إلى أن "الغرب لا يساعد إيران، ويحاول إلحاق الضرر بها أينما استطاع".

وأكمل: "الولايات المتحدة تعد برفع العقوبات، لكنها لم ولن تفعل ذلك، ويربطون ذلك بالتفاوض على موضوعات أخرى، خاصة موضوع الصواريخ والقضايا الإقليمية"، مشيرا إلى أن "السلطات الأمريكية تريد إدخال أمور إضافية في نص الاتفاق النووي لتتحجج بها لاحقا، فيما يتعلق بأصل الاتفاق والموضوعات المرتبطة بقدرات إيران الصاروخية، ومواقفها الإقليمية، ليدَعوا لاحقا أن طهران خالفت الاتفاق".

واستطرد المرشد الإيراني: "الولايات المتحدة تتعامل بخبث، ولا تأبى من نقض العهد، ونرى أنهم انسحبوا من الاتفاق دون أن يدفعوا الثمن"، مضيفا أن "الطرف الأمريكي يرفض إعطاء ضمانات بعدم الانسحاب من الاتفاق مرة أخرى".

هذا وأثنى المرشد علي خامنئي على جهود فريق المفاوضين الإيرانيين في الاتفاق النووي، مؤكدا أن "الولايات المتحدة ما زالت تصر على مواقفها المعاندة".

المصدر: RT

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا