بايدن وغني: هجوم "طالبان" يتناقض مع تعهداتها

أخبار العالم

بايدن وغني: هجوم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qwdd

أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن لنظيره الأفغاني أشرف غني، أن واشنطن ستواصل دعم الحكومة الأفغانية، فيما اتفق الرئيسان على أن هجوم "طالبان" الحالي يتناقض مع تعهداتها.

وجاء في بيان للبيت الأبيض في أعقاب الاتصال الهاتفي بين الرئيسين يوم الجمعة، أن "الرئيس بايدن جدد التأكيد على استمرار الدعم الأمريكي، بما في ذلك التنمية والمساعدات الإنسانية للشعب الأفغاني، بمن فيه النساء والبنات والأقليات".

وتابع البيان: "الرئيسان بايدن وغني اتفقا على أن هجوم "طالبان" الحالي يتناقض بشكل مباشر مع إعلان الحركة عن دعمها للحل التفاوضي للنزاع".

وأكد بايدن التزام الولايات المتحدة بدعم القوات الأمنية الأفغانية "لحماية نفسها"، حيث طلبت الإدارة من الكونغرس 3.3 مليار دولار لتمويل مساعدة القوات الأفغانية، منها مليار دولار لضمان القدرات العملياتية للقوات الجوية الأفغانية، بما في ذلك 3 مروحيات "بلاك هوك" التي تم تسليمها لكابل في 16 يوليو.

وتتضمن المساعدات المذكورة مليار دولار لتمويل شراء قطع الغيار وتجهيز القوات الأفغانية بالعتاد والوقود، و700 مليون دولار لدفع رواتب العسكريين.

وأضاف البيان أن بايدن حث القادة الأفغان على مواصلة العمل على تحقيق الوحدة، حيث ناقش الرئيسان أهمية توحيد أفغانستان من أجل تحقيق الأمن والسلام.

وفي وقت سابق، كتب غني على "تويتر"، أن بايدن أكد له استمرار الدعم الأمريكي للقوات المسلحة الأفغانية.

وأضاف أنهما بحثا التعاون بين البلدين والدعم الاقتصادي والدبلوماسي للحكومة الأفغانية والجيش الأفغاني، وأهمية "الحفاظ على منجزات السنوات الـ 20 الأخيرة".

يذكر أن الولايات المتحدة تعتزم الانسحاب من أفغانستان مع نهاية شهر أغسطس المقبل.

وتشهد أفغانستان تقدما لمقاتلي حركة "طالبان" الذي يسيطرون على نسبة ملموسة من أراضي البلاد.

ولم يستبعد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن محاولة "طالبان" للاستيلاء على السلطة في أفغانستان.

المصدر: RT+وكالات

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا