البرازيل تنظر للمرة الثالثة في مسألة استيراد "سبوتنيك V"

أخبار العالم

البرازيل تنظر للمرة الثالثة في مسألة استيراد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qjro

تنظر وكالة التفتيش الصحي الوطنية البرازيلية مرة أخرى في الاستيراد والاستخدام الطارئ للقاح الروسي "سبوتنيك V" في 4 يونيو، بعد أن رفضت منح الإذن مرتين متذرعة بنقص المعلومات.  

وقال الموقع الإلكتروني للهيئة التنظيمية في بيان بالخصوص: "سيعقد مجلس وكالة التفتيش الصحي الوطنية البرازيلية جلسة عامة غير عادية يوم الجمعة 4 يونيو. وسينظر المدراء في طلبات الحصول على إذن حصري ومؤقت لاستيراد وتوزيع لقاحي "كوفاكسين" الهندي و"سبوتنيك V" الروسي.

 وقام بتقديم الطلب الأول للاستخدام الطارئ في البلاد للقاح المختبر البرازيلي "União Química" والذي كان قد بدأ بالفعل إنتاجه بحلول ذلك الوقت.

الهيئة البرازيلية المختصة رفضت الالتماس وطلبت المزيد من المعلومات.

وبعد بضعة أيام، تدخلت المحكمة العليا البرازيلية في مسألة الموافقة على لقاح سبوتنيك، وأمرت المنظم بشرح أسباب الرفض.

 ولاحقا، بناء على طلب السلطات الإقليمية، التي كانت تعول على تسليم سريع للقاح الروسي، حاولت المحكمة تقليل وقت النظر في الطلب الروسي وحتى إصدار تصريح تلقائي، على خلفية عدم الامتثال للمواعيد النهائية لتحليل الدواء الجديد، لكن العملية ظلت تحت اختصاص وكالة التفتيش الصحي الوطنية البرازيلية.  

بعد ذلك، تم إرسال طلب جديد للاستخدام الطارئ للقاح "سبوتنيك V" بواسطة شركة "UniãoQuímica"، وصندوق الاستثمار المباشر الروسي في 26 مارس.

وطلبت الهيئة التنظيمية البرازيلية من المحكمة المزيد من الوقت للنظر في الأمر، فيما طلبت منها حكومات تسع ولايات السماح باستيراد اللقاح.

وزار ممثلون عن وكالة التفتيش الصحي الوطنية البرازيلية منشأة إنتاج لقاح سبوتنيك في روسيا لتقييم ظروف الإنتاج ووعدوا باتخاذ قرار في 26 أبريل.

في يوم اجتماع وكالة التفتيش الصحي الوطنية البرازيلية في 26 أبريل، اعترفت وزارة العلوم البرازيلية بأن اللقاح الروسي آمن ووافقت على إطلاقه التجاري في البلاد، لكن المنظم رفض مرة أخرى طلب استخدام سبوتنيك إلى أن "يتم تقديم المعلومات الناقصة".  

بعد الرفض الثاني، رأى مبتكرو اللقاح الروسي أنه كان لدوافع سياسية وليس علميا ولا علاقة له بالوصول إلى المعلومات، ووعدوا باللجوء إلى المحكمة مع مطالبة بالتعويض عن الأضرار التي لحقت بالسمعة، وذلك لأن إدارة وكالة التفتيش الصحي الوطنية البرازيلي، عند النظر في الطلب، أعلنت عن وجود فيروس غدي مكرر في عينات اللقاح، مقرة في الوقت ذاته أنها لم تجر اختباراتها الخاصة.

وتلقى المنظم دفعة أخرى من المستندات لتقييم سبوتنيك في 21 مايو، كما انضمت حكومات الولايات الخمس والاتحاد البرازيلي للتنمية الأقاليمية إلى طلب شركة "Uniao Quimica"، وكلها تسعى إلى التسليم المبكر للقاح الروسي واستخدامه في البرازيل.

وفي الوقت الحالي، أنتجت شركة União Química التي حصلت على إذن بالإنتاج من وزارة العلوم البرازيلية في أبريل، اختبارات للكشف عن العدوى ودفعات تجارية أولية من لقاح "سبوتنيك V" من خط التجميع.

وبعد اختبارات الجودة التي ستجري في روسيا، يعتزم المختبر الصيدلاني البرازيلي تصدير "سبوتنيك V" إلى دول أخرى في المنطقة.

المصدر: نوفوستي

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا