سيئول في حيرة أمام جسورها التي تستقطب الراغبين في الانتحار..بمن فيهم عمدة المدينة

أخبار العالم

سيئول في حيرة أمام جسورها التي تستقطب الراغبين في الانتحار..بمن فيهم عمدة المدينة
البحث عن جثة شاب انتحر سنة 2004 بإلقاء نفسه من فوق أحد جسور سيئول إلى نهر "هان".
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/pmip

أعلنت حكومة العاصمة الكورية الجنوبية سيئول، الأحد، أنها ستبحث في مارس المقبل حذف كل الكتابات على جانبي جسر هانغانغ الهادفة إلى ثني اليائسين عن الانتحار بإلقاء أنفسهم من فوقه.

يأتي هذا القرار في ظل تساؤلات محلية حول فعالية هذه النصوص والشعارات في كبح ظاهرة الانتحار في هذا المكان، الذي أصبح من البقع الأكثر إثارة للحزن في المدينة، مستقطبا خلال العقدين الأخيرين الشباب اليائس بين الـ 20 والـ 30 من العمر.

سيئول في حيرة أمام جسورها التي تستقطب الراغبين في الانتحار..بمن فيهم عمدة المدينةكتابة للتفاؤل فوق جسر "مابو" المطل على نهر "هان" في سيئول: "إنك شخص طيب". الصورة: صحيفة "The Korea Times" الكورية الجنوبية.

وكانت هيئة إدارة سيئول تفكر منذ فترة في مسح كل هذه العبارات بعد أن اضطرت لحذف ما كتبه بهذا الشأن بارك وون – سون، عمدة سيئول السابق، لحث اليائسين على التمسك بالحياة، فيما انتحر هو ذاته في شهر يوليو الماضي، بعد ارتفاع أصوات تتهمه بالتحرش الجنسي.

فبعد شيوع الانتحار من فوق جسور نهر "هان" بسيئول، أطلقت السلطات المحلية حملة للتوعية ومكافحة هذه الظاهرة سنة 2012، من بينها كتابة جمل مثيرة للمشاعر الإيجابية على جانبي هذه الجسور، تبعث على الأمل وتدفع المرشحين لوضع حد لحياتهم على التفكير مرارا لعلهم يتراجعون. ووضعت السلطات هذه الشعارات والعبارات المواسية، التي شارك فيها مواطنون، في مواقع تحت الأضواء حتى يراها جميع العابرين للجسور.

قبل الاجتماع المقبل لمجلس إدارة مدينة سيئول لاتخاذ قرار بمسح كل هذه الكتابات أو تركها، كانت عمادة المدينة قد محت في أكتوبر 2019 كل ما كُتب فوق جسر "مابو"، وهي تعتزم إقامة سياجات عالية على جانبي جسر "هانغانغ" كعوائق عملية في وجه الراغبين في الانتحار، على أمل أن تكون أكثر فعالية.

المصدر: صحيفة "The Korea Times" /وكالة "Reuters"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا