الشرطة الإسرائيلية تفرق متظاهرين ضد نتنياهو بخراطيم المياه وتعتقل العشرات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ods7

استخدمت الشرطة الإسرائيلية خراطيم المياه واعتقلت أكثر من 50 شخصا، خلال مظاهرة جديدة معارضة لرئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، في مدينة القدس، الليلة الماضية.

واحتشد آلاف المتظاهرين في ساعات متأخرة من مساء أمس الخميس في ميدان باريس، أمام مقر إقامة نتنياهو في القدس بشارع بلفور، في الحملة الأخيرة ضمن إطار سلسلة المظاهرات الغاضبة التي تشهدها إسرائيل منذ نحو أسبوعين.

وكان المحتجون الذين وصل عددهم إلى قرابة أربعة آلاف شخص يهتفون شعارات مناهضة لنتنياهو الذي يواجه اتهامات جنائية في ثلاث قضايا فساد، وتعرض في الأسابيع الماضية لانتقادات شديدة اللهجة لكيفية تعامله مع جائحة فيروس كورونا المستجد.

وبحلول منتصف الليل، غادر العديد من المحتجين مكان التظاهر، لكن عدة مئات بقوا في الساحة وتجاهلوا مطالب الشرطة بالتفرق.

وبعد ذلك، أعلنت الشرطة المظاهرة غير قانونية وبدأت باستخدام خراطيم المياه، ولم تتوقف عن استخدامها حتى عندما حاولت مجموعة كبيرة من المحتجين الإمتثال لأوامرها والتفرق، حسب صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

وأعلنت الشرطة اعتقال 55 شخصا على خلفية المظاهرة، سيمثل 20 منهم أمام القضاء.

وتعد هذه المرة الثالثة على الأقل لاستخدام الشرطة الإسرائيلية خراطيم المياه ضد متظاهرين معارضين لنتنياهو منذ بداية الأسبوع الجاري، لكن بعض المحتجين أشاروا إلى أن تطورات الليلة الماضية كانت بمثابة تصعيد في تكتيك الشرطة، حيث بدا أن الشاحنات المزودة بخراطيم المياه كانت تلاحق المتظاهرين بغض النظر عن الطرق التي لجأوا إليها لمغادرة موقع الاحتجاج.

من جانبها، أشارت هيئة البث الإسرائيلي "مكان" إلى تنظيم مظاهرة أخرى مؤيدة لنتنياهو بالتزامن مع هذه الأحداث، شارك فيها المئات.

المصدر: RT وسائل إعلام إسرائيلية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا