كازاخستان.. محلل سياسي يتكهن حول سبب إقالة داريجا نزاربايفا

أخبار العالم

كازاخستان.. محلل سياسي يتكهن حول سبب إقالة داريجا نزاربايفا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/nsfz

يرى بعض الخبراء أن قيام سلطات كازاخستان بإنهاء مهام داريجا نزاربايفا، من منصب رئيسة مجلس الشيوخ، قد يكون بسبب تضارب مصالح الجماعات السياسية في البلاد.

وقال المحلل السياسي نور الدين كارسيبوييف، رئيس جمعية الإعلام الوطني في طاجيكستان، إن إقالة الابنة الكبرى لرئيس كازاخستان السابق نور سلطان نزاربايف، من منصبها الرفيع، يذكر بتضارب المصالح بين الجماعات السياسية الرئيسية في البلاد.

وشدد على أن هذه الإقالة، لا تعني بتاتا ابتعاد نزاربايفا عن الساحة السياسية، بل على العكس قد تكون هذه الخطوة تمهيدا لنقلها إلى منصب جديد تم الاتفاق عليه مع والدها، أو أنها قررت أخذ "استراحة" قبل الانغماس في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال المحلل السياسي: "حتى الآن، لا أحد يعرف خلفية هذه الاستقالة المدوية، لكن الأهم، من الذي سيشغل المنصب بعد الآن. هذا بالذات سيوضح ما إذا كان هناك توازن في القوى داخل النخبة السياسية أو إذا كان نفوذ الرئيس الحالي للبلاد يتزايد".

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن المكتب الرئاسي في كازاخستان أن الرئيس قاسم جومارت توكايف، أنهى مهام داريجا نزاربايف، الابنة الكبرى للرئيس السابق نور سلطان نزاربايف، من منصب رئيسة مجلس الشيوخ. ولم يذكر المكتب الرئاسي سبب الإقالة.

ووفقا لدستور كازاخستان، يعد منصب رئيس مجلس الشيوخ المنصب الثاني في الدولة بعد الرئاسة، وهو أول من يحق له تولي الرئاسة في حال استقالة الرئيس أو عزله أو وفاته.

المصدر: نوفوستي

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا