وزير الخارجية البريطاني: سليماني لم يكن ضحية بريئة

أخبار العالم

وزير الخارجية البريطاني: سليماني لم يكن ضحية بريئة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/n0mh

أعرب وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، عن تضامن بلاده مع الولايات المتحدة في قرارها اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.

وصرح راب في حديث لقناة "سكاي نيوز" البريطانية اليوم الأحد بأن سليماني الذي اغتيل بغارة أمريكية في العراق فجر الجمعة ما أسفر عن تصعيد حاد للتوتر الإقليمي "لم يكن ضحية بريئة في هذا السيناريو بل كان يشكل خطرا على المنطقة"، مبديا تفهم لندن لموقف واشنطن إزاء الموضوع.

وذكر راب، ردا على سؤال عما إذا كان اغتيال سليماني خطوة مشروعة، أن "لدى الولايات المتحدة الحق في الدفاع عن نفسها".

وقال راب إن البريطانيين وزملاءهم الأمريكيين والأوروبيين يتطلعون إلى أن "تحسن إيران سلوكها" كي "تعود إلى مسار إيجابي"، مشيرا إلى أن الطريق مفتوح أمام طهران للانخراط في "دبلوماسية ذات مغزى".

واتهم وزير الخارجية البريطاني الجمهورية الإسلامية بزعزعة استقرار دول في المنطقة، مؤكدا: "لا يمكن لإيران مواصلة ممارساتها الخبيثة"، وشدد على ضرورة أن تعود الجمهورية الإسلامية إلى الالتزام الكامل بالاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وتابع: "ثمة مسار سيتيح لإيران العودة من البرد الدولي، وعلينا ردع ممارسات إيران الخبيثة لكننا نحتاج أيضا إلى تخفيف التوتر وإلى استقرار الوضع".

وأكد راب أنه بحث مستجدات الوضع مع رئيس حكومة تصريف الأعمال العراقية عادل عبد المهدي ورئيس الجمهورية برهم صالح بغية "الحث على تخفيف التوترات في المنطقة"، لافتا إلى أن أولوية حكومة لندن تعود إلى حماية مواطني المملكة المتحدة والبعثات الدبلوماسية والقوات البريطانية في المنطقة.

كما لفت وزير الخارجية البريطاني إلى أنه بحث الموضوع أمس الجمعة مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو، وينوي أيضا مناقشته مع نظيريه الفرنسي والألماني جان إيف لودريان وهايكو ماس الأسبوع القادم.

المصدر: سكاي نيوز + رويترز

 

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا