رئيس بولندا يلغي زيارته إلى إسرائيل بسبب بوتين

أخبار العالم

رئيس بولندا يلغي زيارته إلى إسرائيل بسبب بوتين
الرئيس البولندي أنجي دودا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/n0b1

أفادت صحيفة Gazeta Wyborcza البولندية، بأن الرئيس البولندي أنجي دودا، لن يتوجه إلى إسرائيل للمشاركة في المنتدى العالمي لذكرى الهولوكوست.

وقالت الصحيفة، التي تعد من أكبر وسائل الإعلام المطبوعة في بولندا: "لن يلبي رئيس الدولة أنجي دودا الدعوة للمشاركة في فعاليات الاحتفال بالذكرى السنوية الخامسة والسبعين لتحرير معتقلي معسكر  "أوشفيتز – بيركيناو"، المنظم تحت رعاية معهد ياد فاشيم في القدس يومي 22 و23 يناير".

وأضافت أن أحد الأسباب الرئيسية لرفض دودا السفر إلى إسرائيل، هو أن "الضيف الرئيسي في الفعالية سيكون الرئيس الروسي فلاديمير بوتين".

وذكرت الصحيفة، أن بين الأسباب أيضا، هو أن أحد المشاركين في تنظيم الفعالية في القدس، وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، الذي أدلى العام الماضي بتصريح مفاده أن البولنديين "رضعوا معاداة السامية مع حليب أمهاتهم".

وبالإضافة إلى ذلك، أشارت الصحيفة، إلى أن بولندا تنظر إلى احتفالات القدس، كبديل للاحتفال بتحرير معسكر اعتقال أوشفيتز-بيركيناو، التي ستقام في أوشفيتز في 27 يناير أي في اليوم العالمي لإحياء ذكرى الهولوكست.

وسيعقد المنتدى العالمي للهولوكوست في إسرائيل للمرة الخامسة وأكد رؤساء فرنسا وألمانيا وإيطاليا مشاركتهم فيه.

ونعت الرئيس فلاديمير بوتين مؤخرا، سفير بولندا السابق لدى ألمانيا النازية، الذي اقترح نصب تمثال لهتلر لوعده بطرد اليهود إلى إفريقيا، بـ"السافل والخنزير المعادي للسامية".

وقال بوتين، في الاجتماع الموسع لوزارة الدفاع الروسية بموسكو، معلقا على مذكرات السفير البولندي في ألمانيا في الثلاثينيات من القرن الماضي: "إنه سافل وخنزير معاد للسامية، لا يجوز تسميته بشكل آخر. لقد تضامن تماما مع هتلر في مزاجه المعادي للسامية، وعلاوة على ذلك وعد بإقامة تمثال لهتلر في وارسو، لأنه تهكم على الشعب اليهودي".

وأشار بوتين إلى أنه أصيب بالذهول، عندما اطلع من خلال الوثائق الأرشيفية، على الطريقة التي تم خلالها اقتراح حل "المسألة اليهودية" في بولندا.

المصدر: نوفوستي  

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا