حادثة "جسر لندن".. قرن حوت في مواجهة الإرهابي عثمان خان

أخبار العالم

حادثة
الشخص الذي ساهم في مقتل عثمان خان في لندن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mts1

كشف الإعلام البريطاني عن البطل الحقيقي الذي ساهم في حقن دماء الأبرياء، بعد مواجهته الإرهابي، عثمان خان، في لندن لمنعه من طعن مزيد من الأشخاص.

الشاب البولندي لوكاس كوكوتشيك البالغ من العمر 28 عاما، والذي يعمل في متجر سمك داخل مركز "فيش مونجرز هول"، لم يتردد للحظة حين سمع الصرخات لمواجهة الإرهابي الذي قتل شخصين طعنا وأصاب آخرين يوم الجمعة الماضي.

وقص رئيس لوكاس في العمل، توبي ويليامسون، تفاصيل المواجهة الشرسة وكيفية اندلاعها، قائلا: "كان لوكاس في الطابق الأول من المبنى، حين سمع صرخات ولاحظ وجود رجل بيده سكين والدماء في كل مكان، فإلتقط قرن حوت الحريش وهرع لمواجهة الإرهابي خان".

وأضاف أنه على الرغم من الجهود التي بذلها عامل المطبخ الشجاع لوكاس، إلا أن سترة خان كانت تحميه، "لكنه على الأقل حاول إلهائه ليعطي الناس فرصة للهروب وسط كل تلك الفوضى".

وأكد توبي أن لوكاس كان يخوض "قتالا مباشرا وجها لوجه مع الإرهابي لمدة دقيقة على الأقل"، مشيرا إلى أنه أصيب بعدة طعنات لاحقا مما أدى لعجزه عن المواجهة، حينها هرع رجلان آخران بمطفأة حريق في محاولة للسيطرة على الإرهابي.

وتمكن خان في نهاية المطاف من الخروج من المبنى، لكن سرعان ما تم طرحه على الأرض فوق جسر لندن قبل أن تطلق عليه الشرطة النار وترديه قتيلا.

حادثة لوكاس كوكوتشيك

وأشارت التقارير إلى أن لوكاس هو الذي ظهر في الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي للحظة السيطرة على الإرهابي، وهو يحمل قرن حوت الحريش.

وتم نقل لوكاس إلى المستشفى بعد إصابته بجروح مميتة في الهجوم، لتؤكد صديقته كاسيا لاحقا أنه "بخير".

حادثة

حادثة حوت الحريش
حادثة قرن الحريش

المصدر: The Sun

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

الرقص قبل الدخول لغرفة الولادة