غانتس يتحدث عن يوم حزين جدا في تاريخ إسرائيل

أخبار العالم

غانتس يتحدث عن يوم حزين جدا في تاريخ إسرائيل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mrku

اعتبر زعيم"أزرق أبيض"المكلف تشكيل حكومة إسرائيلية، بيني غانتس، اتهام رئيس الوزراء المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو بالرشوة والغش وخيانة الأمانة، بأنه"يوم حزين جدا على إسرائيل".

وفي أول تعليق له على الاتهامات الموجهة لنتنياهو الذي نافسه في الانتخابات العامة الأخيرة، كتب غانتس على حسابه الرسمي في "تويتر"، اليوم الخميس بأنه :"يوم حزين جدا على إسرائيل".

غانتس يتحدث عن يوم حزين جدا في تاريخ إسرائيل

وقرر المدعي العام الإسرائيلي، أفيحاي مندلبليت، توجيه اتهامات بالجملة لنتنياهو، تشمل ضلوعه بالفساد والرشوة والغش والخداع وخيانة الأمانة.

ووجه المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية افيخاي مندلبليت، تهم الاحتيال وخيانة الأمانة ضد نتنياهو. في القضيتين 1000 و 2000​​​. كما قرر توجيه تهمة تلقي الرشوة لنتنياهو في القضية 4000.

وقال مندلبليت أنه "تم التعامل مع القضايا الموجهة ضد نتنياهو بعد فحص للملفات استمر عدة أشهر".

وتابع: "عملت بموجب القانون ومن منطلق احترام القانون وقراري نزيه واتخذ عن قناعة تامة بان نتنياهو خالف القانون الجنائي". وأضاف: "قمنا بعملنا بشكل مهني من أجل مصلحة دولة إسرائيل".

وأوضح المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية أن القضايا المتهم بها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو هي صعبة جدا. وأشار إلى أن نتنياهو لا يزال بريئا، وعليه أن يثبت ذلك خلال الأيام المقبلة أمام المحكمة.

وتتمحور القضية المعروفة إعلاميا بـ"الملف 1000"، حول تهم فساد وجهت لنتنياهو بحصوله على هدايا وامتيازات ومنافع شخصية له ولزوجته سارة ولأفراد عائلته من رجال أعمال.

وتدور الشبهات حول أن نتنياهو عمل على مساعدة رجل الأعمال أرنون ميلتشين، في الحصول على تأشيرة مكوث في الولايات المتحدة، مقابل هدايا وامتيازات، فيما "القضية 2000" تتعلق بمساومة نتنياهو، ناشر صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، للحصول على تغطية إعلامية إيجابية، مقابل التضييق على منافستها صحيفة "يسرائيل هيوم".

ورد نتنياهو كالملسوع على هذه التهم قائلا "أتوجه لكم.. للمناصرين والخصوم السياسيين، بأنه من أجل أن تبقى دولتنا يجب أن يحظى نظام القانون بالثقة".وطالب رئيس الوزراء الإسرائيلي بالتحقيق مع محققي الشرطة، مشككا بالأدلة التي استندت عليها لوائح الاتهام.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

حلول صندوق النقد الدولي "لإنقاذ" لبنان من الأزمة الاقتصادية والمالية