مكتب غوتيريش تعقيبا على الاتفاق الروسي التركي: الأمين العام يرحب بكل جهد يرمي للتهدئة في سوريا

أخبار العالم

مكتب غوتيريش تعقيبا على الاتفاق الروسي التركي: الأمين العام يرحب بكل جهد يرمي للتهدئة في سوريا
الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ml3m

أعلن مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، اليوم الأربعاء، أن الأخير يرحب بالاتفاق الروسي التركي حول تسوية الأوضاع في شمال شرقي سوريا.

وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام، فرحان حق، في بيان صحفي، إن غوتيريش "يرحب بجميع الجهود الرامية إلى خفض التصعيد وحماية المدنيين على أساس ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي الإنساني".

وأضاف حق: "نحن على علم بمحادثات يوم الأمس بين روسيا وتركيا، وإعلان تركيا عن عدم وجود حاجة في المرحلة الراهنة إلى خوض عملية جديدة خارج نطاق خوض العملية الحالية".

وتابع حق أن الأمين العام للأمم المتحدة "يعترف بأن الطريق ما زال طويلا نحو حل فعال للأزمة في سوريا".

وقال المسؤول الأممي إن عودة اللاجئين السوريين إلى مساكنهم يجب أن تجري بشكل طوعي وآمن وبطريقة شفافة تماما. وأضاف: "نتابع التطورات في المنطقة عن كثب".

وتبنى الرئيسان الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب أردوغان، خلال لقاء جمعهما في مدينة سوتشي الروسية، مساء أمس الثلاثاء، مذكرة تفاهم بشأن خطوات مشتركة بين البلدين لتسوية الوضع في شمال شرق سوريا.

وبموجب الوثيقة، تدخل وحدات الشرطة العسكرية الروسية وحرس الحدود السوري إلى المناطق المتاخمة لمنطقة عملية "نبع السلام" التركية. وتحدد المذكرة فترة مدتها 150 ساعة يتعين على "وحدات حماية الشعب" الكردية أن تنسحب خلالها من منطقة عمقها 30 كلم متاخمة للحدود التركية، على أن يبدأ العسكريون الروس والأتراك تسيير دوريات مشتركة هناك.

وكانت تركيا شنت، في 9 أكتوبر، عملية "نبع السلام" شرقي الفرات (شمال شرقي سوريا)، في سعيها لإقامة "منطقة آمنة" تحميها من المقاتلين الاكراد السوريين الذين تعتبرهم أنقرة "إرهابيين" على صلة بـ "حزب العمال الكردستاني" المحظور.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

اختراع جديد يعفيك من الحميات الغذائية