بولسونارو: لن أقبل أموالا من فرنسا إلا بعد اعتذار ماكرون مني

أخبار العالم

بولسونارو: لن أقبل أموالا من فرنسا إلا بعد اعتذار ماكرون مني
الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mbk6

أعلن الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو، أنه قد يقبل المساعدات المالية من فرنسا لإخماد حرائق غابات الأمازون حال تخلي الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، عن "إهانته" له واعتذاره.

ونفى بولسونارو، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء، ما نقله عنه سابقا كبير موظفي إدارته، أونيكس لوريتنزوني، حول رفض الرئيس القاطع قبول هذه المساعدات.

وقال بولسونارو: "أولا، يجب على ماكرون سحب إهاناته. وصفني بالكذاب. وقبل أن نعقد أي محادثات مع فرنسا أو نقبل أي أموال منها، ينبغي عليه سحب هذه الكلمات، ومن ثم سيكون بإمكاننا أن نتحدث".

وأضاف الرئيس البرازيلي مؤكدا: "في البداية هو يسحب ما قاله، وبعد ذلك يقترح المساعدة، ومن ثم سأرد على ذلك".

وفي وقت سابق، وافقت دول مجموعة "G7" خلال قمتها في فرنسا يومي 25 و26 أغسطس، على تخصيص 18 مليون يورو لمكافحة الحرائق التي تشتعل في غابات الأمازون.

وأوضح ماكرون، في ختام القمة، أن هذه الأموال يمكن إنفاقها لشراء طائرات ستشارك في إخماد الحرائق الضخمة، مضيفا أن بلاده قد تقدم أيضا دعما عسكريا للبرازيل بهذا الهدف.

جاء هذا التطور في الوقت الذي تجري فيه حرب كلامية بين الرئيسين، حيث اتهم بولسونارو ماكرون بعدم احترام سيادة البرازيل من خلال تصريحاته حول الحرائق، كما أصدر تعليقات سخرية حول زوجته، بريجيت ماكرون، عبر "فيسبوك"، فيما وصف الرئيس الفرنسي نظيره بالكذاب.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا