أبرز التطورات منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران

أخبار العالم

أبرز التطورات منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران
صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mats

يشكل الاتفاق النووي محور النقاش اليوم الجمعة بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ووزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، وفيما يلي أبرز التطورات منذ انسحاب واشنطن منه في مايو 2018.

* في 8 مايو 2018، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الموقع في فيينا عام 2015، وإعادة فرض عقوبات اقتصادية على إيران.

* في 21 مايو 2018، أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو 12 شرطا للتوصل إلى "اتفاق جديد".

* في 7 أغسطس 2018، أعادت واشنطن بشكل أحادي فرض عقوبات اقتصادية قاسية على إيران شملت حظر التعاملات المالية وواردات المواد الأولية، إضافة إلى إجراءات عقابية في مجالي صناعة السيارات والطيران المدني.

* في 5 نوفمبر 2018، دخلت العقوبات الأمريكية على القطاعين النفطي والمالي الإيرانيين حيز التنفيذ.

* في 31 يناير 2019، أعلنت باريس وبرلين ولندن إنشاء آلية مقايضة عرفت باسم "إنستكس" من أجل السماح لشركات من دول الاتحاد الأوروبي بمواصلة المبادلات التجارية مع إيران، رغم العقوبات الأمريكية. 

* في 22 أبريل 2019، قرر ترامب وضع حد اعتبارا من الأول من مايو للإعفاءات التي تسمح لثماني دول، هي الصين والهند وتركيا واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان وإيطاليا واليونان، بشراء النفط الإيراني، رغم العقوبات الأمريكية.

* في 8 مايو 2019، أعلنت إيران أنها قررت وقف التزامها بتعهدين نص عليهما الاتفاق النووي، يحددان سقفا لاحتياطي اليورانيوم المخصب قدره 300 كلغ واحتياطي المياه الثقيلة قدره 130 طنا.

* في الأول من يوليو 2019، أعلنت طهران أن مخزونها من اليورانيوم الضعيف التخصيب تخطى حد 300 كلغ المفروض عليها بموجب الاتفاق النووي.

* في الثالث من يوليو 2019، أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن طهران ستنفذ اعتبارا من 7 يوليو تهديدها ببدء تخصيب اليورانيوم بنسبة تفوق الحد الأقصى المتفق عليه.

* في 7 يوليو 2019، أعلنت إيران أنها ستبدأ في اليوم ذاته تخصيب اليورانيوم بنسبة تفوق 3,67% المنصوص عليها في الاتفاق.

* في 8 يوليو 2019، أعلنت إيران إنتاج يورانيوم مخصب بنسبة تقل عن 4,5 بالمئة.

* في 18 يوليو 2019، أعلن ترامب أن سفينة أمريكية دمرت فوق مضيق هرمز طائرة مسيرة إيرانية كانت تقترب بشكل خطير من السفينة. 

* في الأول من أغسطس 2019، فرضت واشنطن عقوبات على وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، بعد أقل من شهرين على فرضها عقوبات على آية الله علي خامنئي وثمانية من كبار قادة الحرس الثوري.

* في 22 أغسطس 2019، أعلنت الرئاسة الفرنسية أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيلتقي وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف للبحث في الملف النووي الإيراني.

* بعد هذا اللقاء ستتطرق قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى في بياريتس بفرنسا إلى الملف الإيراني من السبت إلى الإثنين.

المصدر: أ ف ب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

صورة قديمة تحرج جاستن ترودو وتجبره على الاعتراف بالـ"عنصرية"