الأزمة الهندية الباكستانية كادت تتطور إلى استخدام الصواريخ

أخبار العالم

الأزمة الهندية الباكستانية كادت تتطور إلى استخدام الصواريخ
(صورة أرشيفية)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/llev

قالت مصادر مطلعة على تطورات المواجهة بين الهند وباكستان الشهر الماضي إنها كادت تخرج عن السيطرة، لولا تدخل مسؤولين أمريكيين من بينهم مستشار الأمن القومي جون بولتون.

ونقلت وكالة "رويترز" في تقرير، عن مصدر حكومي هندي ودبلوماسي غربي مطلع على ما دار من مناقشات، قولهما إن مستشار الأمن القومي الهندي أجيت دوفال تحدث مساء يوم إسقاط المقاتلة الهندية فوق باكستان، عبر خط هاتفي مؤمن مع رئيس جهاز الاستخبارات الباكستاني عاصم منير، لإبلاغه أن "الهند لن تتراجع عن حملتها الجديدة في مكافحة الإرهاب حتى بعد وقوع الطيار في الأسر".

وذكر المصدر الحكومي أن دوفال قال لمنير إن "حرب الهند هي مع الجماعات المتشددة التي تعمل بكل حرية انطلاقا من الأراضي الباكستانية وإنها مستعدة لتصعيدها".

وأكد وزير حكومي باكستاني ودبلوماسي غربي في إسلام أباد في لقاءين منفصلين أن الهند وجهت تهديدا محددا بإطلاق ستة صواريخ على أهداف داخل باكستان.

وقال الوزير إن أجهزة المخابرات الهندية والباكستانية "كانت على تواصل خلال الاشتباك بل وتتواصل مع بعضها البعض الآن".

وقال الوزير الباكستاني لرويترز مشترطا عدم الكشف عن هويته إن باكستان قالت إنها سترد على أي هجوم صاروخي هندي بإطلاق صواريخ أكثر كثيرا من جانبها.

وأضاف: "قلنا إنه إذا أطلقتم صاروخا فسنطلق ثلاثة. وأيا كان ما ستفعله الهند فسنرد بثلاثة أمثاله".

ويذكر التقرير أن الحديث عن الصواريخ من الجانبين لم يتجاوز التهديدات وليس ثمة ما يشير إلى أن الصواريخ المعنية أسلحة غير تقليدية، لكن هذا الكلام أثار الفزع في الدوائر الرسمية في واشنطن وبكين ولندن.

المصدر: رويترز

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا