زعيمة الأكثرية الديمقراطية بمجلس النواب تكشف لأول مرة موقفها من الوضع في فنزويلا

أخبار العالم

زعيمة الأكثرية الديمقراطية بمجلس النواب تكشف لأول مرة موقفها من الوضع في فنزويلا
رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lfsp

كشفت زعيمة الديمقراطيين بالكونغرس الأمريكي، نانسي بيلوسي، عن موقف مشابه لموقف دونالد ترامب من الوضع في فنزويلا، رغم اختلافها معه حول كل الأمور الأخرى تقريبا.

وقالت بيلوسي في بيان نشره الموقع الرسمي لمجلس النواب الأمريكي: "الجمعية الوطنية (البرلمان) هي السلطة الديمقراطية الوحيدة في فنزويلا، وأدعم قرارها، بشأن خوان غوايدو".

وأعلن غوايدو يوم 23 يناير الماضي نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد عقب الاحتجاجات، التي شهدتها فنزويلا الشهر الماضي، وسارعت واشنطن لدعمه على الفور وتأييد تنصيب نفسه رئيسا.

وقالت بيلوسي: "أدعم غوايدو رئيسا مؤقتا لفنزويلا حتى يتم إجراء انتخابات حرة ديمقراطية في البلاد"، مضيفة: "أمريكا يجب أن تحترم العملية الديمقراطية الشرعية، ويجب عليها دعم حق الشعب الفنزويلي في التظاهر وحقوق الإنسان".

وانتقدت بيلوسي موقف الرئيس الفنزويلي الشرعي، نيكولاس مادورو، معتبرة أن يجب إدانته بسبب قراره الأخير برفض المساعدات الأمريكية  للشعب الفنزويلي.

وأعاد جون بولتون، مستشار ترامب للأمن القومي، الذي يعتبر من أقوى الصقور في الإدارة بخصوص أزمة فنزويلا، نشر موقف بيلوسي الديمقراطية ومدحه.

وأعلنت أكثر من 40 دولة، بينها الولايات المتحدة ودول أوروبية كبرى ومعظم دول أمريكا اللاتينية، اعترافها بغوايدو رئيسا شرعيا لفنزويلا.

لكن روسيا والصين وتركيا وكوبا والمكسيك وعشرات الدول الأخرى ما زالت تعترف بالرئيس الشرعي نيكولاس مادورو، المنتخب من قبل الشعب، وتدعمه وترفض التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية لفنزويلا.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا