"أخوات الوادي".. أمريكيتان تتربحان من زراعة الماريخوانا

فيديوهات

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hpsw

أثار مشروع زراعة القنب وبيع منتوجات مصنعة على أساسه، قامت به أمريكيتان من جماعة "أخوات الوادي" بمدينة ميرسيد الأمريكية، اعتراض السلطات المحلية التي هددت بغلق المشروع.

والامرأتان اللتان أطلقتا على نفسيهما "الأخت كايت" و"الأخت دارسي" من جماعة "أخوات الوادي"، دأبتا منذ سنة على زراعة القنب لصناعة منتوجات تحتوي على مستخلصاته لأغراض علاجية، مثل تخفيف الآلام المزمنة من الصداع النصفي والتهاب المفاصل، أوعلاج اضطربات النوم.

وتقول "الأخت كايت" التي اسمها الحقيقي "كريستين ميوسين" والبالغة 56 عاما من العمر، و"الأخت دارسي" التي اسمها الحقيقي "دارسي جونسون" والبالغة 24 سنة من العمر، إن منتجاتهما طبيعية تماما ولا تثير أعراضا جانبية خلافا للمستحضرات الصيدلانية.

وقالت كايت إن فكرة إنشاء متجر إلكتروني لبيع منتوجات مصنعة من القنب تحت العلامة التجارية "أخوات الوادي" خطرت ببالها بعد أن أقرت السلطات المحلية قانونا غريبا ينص على أن فطيرة "البيتزا" هي من الخضار. وقالت الفتاة لنفسها "إذا كانت البيتزا من الخضار فأنا راهبة!".

ومن المفهوم، أن ليس الجميع يوافقون على وجهة نظر الأختين، حتى في ولاية كاليفورنيا (مدينة ميرسيد تقع في هذه الولاية) حيث زراعة وبيع القنب أمر شرعي، وحصلت الأختان على جميع التراخيص اللازمة.

غير أن السلطات المحلية تهدد بإيقاف نشاطهما باعتبار أنه يهدد سلامة سكان المدينة.

المصدر: وكالات