القوات الجوية الأمريكية تخطط لتطوير بزة "الرجل الحديدي"

العلوم والتكنولوجيا

القوات الجوية الأمريكية تخطط لتطوير بزة القوات الجوية الأمريكية تخطط لتطوير بزة "الرجل الحديدي"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ki0n

يعمل مختبر أبحاث القوات الجوية الأمريكية مع المهندسين في جامعة سينسيناتي على تطوير ملابس جديدة قادرة على شحن الهاتف الخلوي.

ويقوم الباحثون بتطوير مجموعة من تقنيات الكربون بما في ذلك بزة "الرجل الحديدي" التي يمكنها تخزين الطاقة في أنابيب نانوية كربونية، التكنولوجيا التي يمكنها أن تحدث ثورة في كل شيء، من الملابس إلى الطائرات الحربية.

ويزرع الباحثون الأنابيب النانوية على رقائق السيليكون التي تحتفظ بالحرارة عن طريق عملية تسمى "ترسيب البخار الكيميائي".

ويقوم المهندسون بتحويل أنابيب الكربون الصغيرة إلى خيوط عازلة تشبه خيوط العنكبوت، ما يمكّن من استخدامها في المنسوجات.

وقال فيسيلن شانوف، الأستاذ بجامعة كاليفورنيا والذي يشارك في إدارة معامل "نانو وورلد"، التابعة لجامعة كاليفورنيا: "إنها تشبه النسيج، ويمكننا تجميعها مثل خيوط آلة الحياكة واستخدامها في تطبيقات مثل أجهزة الاستشعار لتتبع المعادن الثقيلة في الماء أو أجهزة تخزين الطاقة، بما في ذلك المكثفات والبطاريات".

وبالنسبة للجيش، فقد يعني ذلك إمكانية الاستغناء عن البطاريات الثقيلة التي يضطر الجنود لحملها لتزويد الأجهزة المختلفة بالطاقة.

وأضاف شانوف أن "التصنيع على أعتاب نهضة كربونية، حيث ستحل الأنابيب النانوية الكربونية مكان الأسلاك النحاسية في السيارات والطائرات لتقليل الوزن وتحسين كفاءة استهلاك الوقود. وسوف يقوم الكربون بتصفية مياهنا ويخبرنا المزيد عن أجسامنا من خلال أجهزة استشعار حيوية جديدة".

كما سيحل الكربون مكان البوليستر والألياف الصناعية الأخرى، ومع ذلك، فإن هذه التكنولوجيا ما تزال باهظة الثمن لتستخدم على نطاق واسع.

وفي الوقت الحالي، يمكن لمختبر جامعة كاليفورنيا إنتاج قرابة 46 مترا من خيوط أنابيب الكربون النانوية في وقت واحد لأغراض بحثية.

المصدر: ديلي ميل

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا