إنتل تستحوذ على شركة إسرائيلية بـ15 مليار دولار لتجتاح قطاع السيارات الذاتية

العلوم والتكنولوجيا

إنتل تستحوذ على شركة إسرائيلية بـ15 مليار دولار لتجتاح قطاع السيارات الذاتيةإنتل تستحوذ على شركة إسرائيلية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/imsp

وافقت شركة إنتل كورب الأمريكية على شراء شركة "Mobileye" الإسرائيلية المختصة بتكنولوجيا السيارات ذاتية القيادة مقابل 15.3 مليار دولار.

وتضع هذه الصفقة شركة إنتل الأمريكية أمام منافسة مباشرة مع نفيديا كورب (NVDA.O) وشركة كوالكوم (QCOM.O) لتطوير تقنيات السيارات ذاتية القيادة.

ويمكن لهذه الصفقة أن تدفع أكبر شركة مصنعة لرقائق الكمبيوتر في العالم إلى الصفوف الأمامية في مجال توفير التكنولوجيا في سوق السيارات المستقلة.

وتعد الشركة المتخصصة في مجال صناعة الرقائق الإلكترونية بتسريع الابتكار في صناعة السيارات، وكتب الرئيس التنفيذي لشركة إنتل، بريان كرازانيتش، في بيان صادر الاثنين حول الصفقة، أن "الاستحواذ خطوة كبيرة إلى الأمام لمساهمينا، ولصناعة السيارات والمستهلكين"، مشيرا إلى أن صفقة الاستحواذ ستجمع بين تقنيات شركة إنتل المتعلقة بمسار وقيادة السيارات مع خبرة "Mobileye" فيما يتعلق بأنظمة الرؤية الإلكترونية.

وقال مسؤولون من الشركتين إنه من المتوقع إتمام الصفقة قبل نهاية العام الجاري، ما يسمح لهذه الشراكة بجلب المكونات التقنية إلى السوق بشكل أسرع وبكلفة أقل.

وتختبر شركات صناعة السيارات وبعض شركات التكنولوجيا، المركبات ذاتية القيادة في الولايات المتحدة بكل من ولاية كاليفورنيا وميشيغان وعدد قليل من الدول الأخرى.

وتقول شركة "Mobileye"، ومقرها القدس، إن لديها عقودا مع 27 شركة مختلفة لصناعة السيارات.

وخلال هذه الصفقة ستدفع إنتل  63،54 دولارا للسهم الواحد للشركة الإسرائيلية، أي بارتفاع بنسبة 34% عن سعر إغلاق التداول يوم الجمعة 10 مارس/آذار.

وما تزال الصفقة في انتظار موافقة مجالس إدارة الشركتين، ويعمل ضمن شركة "Mobileye" نحو 660 موظفا، وهي تعقد شراكات في جميع أنحاء العالم، في صناعة السيارات بسبب منظوماتها الخاصة بالمساعدة في القيادة، وهي إحدى أهم الشركات الناشئة في إسرائيل.

وتعد "Mobileye" إحدى الشركات الرائدة في مجال تصميم أنظمة لتفادي التصادم بفضل منظومة قادرة على تفسير معلومات توفرها كاميرا.

وتتميز الشركة أيضا بنظامها الذي يصدر صفيرا متقطعا عندما تقترب السيارة إلى حد كبير من سيارة أخرى أو من مارة أو دراجة، أو تنتقل دون انتباه إلى خط آخر على طريق متعدد الخطوط.

ويأتي استحواذ إنتل على الشركة بعد تقارب تدريجي بين الشركتين، ففي يوليو/ تموز من العام الماضي، أعلنت  شركة "بي إم دبليو" انضمامها للعمل مع الشركتين على مشروع سيارات ذاتية القيادة، من أجل أن يكون خيار "القيادة الآلية" متاحا تجاريا بحلول العام 2021.

كما أعلنت الشركة قبل بضعة أشهر عن عقدها شراكة مع شركة "دلفي" البريطانية لصناعة معدات السيارات، بهدف تطوير نظام قيادة ذاتية سيكون جاهزا لمصنعي السيارات بحلول العام 2019.

وأشاد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بالصفقة التي ستجمع بين شركة إنتل وشركة "Mobileye" معتبرا إياها أكبر صفقة في تاريخ البلاد، قائلا إن "إسرائيل تتحول إلى مركز التكنولوجيا العالمية ليس فقط في مجال الإنترنت، بل أيضا في صناعة السيارات".

المصدر: ديلي ميل

فادية سنداسني