دراسة: خمسة من أصل ستة حرائق في الولايات المتحدة سببها البشر

العلوم والتكنولوجيا

دراسة: خمسة من أصل ستة حرائق في الولايات المتحدة سببها البشردراسة: خمسة من أصل ستة حرائق في الولايات المتحدة سببها البشر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ijzk

ألقت دراسة حديثة باللوم على البشر بالتسبب في خمسة من أصل ستة حرائق غابات في الولايات المتحدة، ما يضاعف موسم حرائق الغابات في البلاد ثلاث مرات.

وعلى الرغم من أن تغير المناخ ساهم في تفاقم موسم الحرائق في البلاد، إلا أن الباحثين يشددون على أن الأنشطة البشرية تلعب دورا كبيرا في اندلاع مزيد من الحرائق.

ووجد العلماء من خلال فحص بيانات الحرائق ما بين عامي 1992 و2012، أن 84% من مجموع حرائق الغابات في الولايات المتحدة نشبت بسبب البشر، إما عن طريق الصدفة أو عن قصد، كما أن الحرائق التي سببها الإنسان أحرقت 44% من إجمالي الأراضي التي طالتها الحرائق.

ووجدت عالمة البيئة، جينيفر بالش، بجامعة كولورادو أن الحرائق التي أشعلها الإنسان أدت إلى ارتفاع موسم الحرائق من 46 يوما إلى 154 يوما.

ونشرت الدراسة يوم الاثنين في مجلة دورية تابعة للأكاديمية الوطنية للعلوم، وقالت بالش، وهي المؤلف الرئيسي للدراسة، إن تحرك الناس أكثر فأكثر في المناطق البرية الطبيعية يوفر فرصة إشعال الحرائق في الغابات، وأشارت إلى أن أكثر من 1 مليون حريق سببته البشرية منذ عام 1992، وأن حوالي 29% من الحرائق بدأت بحرق القمامة، و21% منها كانت حرائق متعمدة، فيما كانت نسبة 11% من الحرائق بسبب إساءة استخدام بعض المعدات.

وقالت بالش إن واحدا من بين كل خمسة حرائق في الغابات يحدث، في الرابع من يوليو/تموز من كل عام، بسبب الألعاب النارية.

وتعد المنطقة الجنوبية الشرقية بقعة ساخنة لحرائق الغابات التي يسببها الإنسان، مثل كنتاكي وفيرجينيا الغربية، كما كانت ولاية تينيسي الحاضنة لمواسم الحريق الذي استمر أكثر من 200 يوم، إذ وجدت الدراسة أن 99% من حرائق الغابات في تلك الولايات سببها البشر.

المصدر: ديلي ميل

فادية سنداسني

أفلام وثائقية