أستراليا تعرض "تنينا" ضخما ذا فم يشبه الرمح

العلوم والتكنولوجيا

أستراليا تعرض
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/r0pu

تمكن العلماء الأستراليون من وصف وإعادة تكوين المظهر الخارجي لتيراصور ذي أسنان، يبلغ باع جناحيه سبعة أمتار، عاش في شمال شرق أستراليا قبل 110 ملايين عام.



وتشير مجلة Journal of Vertebrate Paleontology، إلى أن هذا أضخم أنواع التيروصورات التي اكتشفت في شمال شرق القارة الخضراء، ويعتبر العلماء هذا الاكتشاف مهما جدا، لأنه سيساعد على تحديد صلات القربى مع مجموعة كاملة من التيروصورات التي عاشت في أستراليا.

ويقول تيم ريتشاردز من مختبر الديناصورات بجامعة كوينزلاند، "هذا التيروصور يشبه إلى حد كبير تنينا حقيقيا، أطلقنا عليه اسم Thapunngaka shawi ، الذي يعني بلغة السكان الأصليين في المنطقة "فم يشبه الرمح". وعمليا كان هذا الحيوان عبارة عن جمجمة ورقبة طويلة مرتبطة بجناحين طويلين".

ووفقا له، كان هذا العملاق نشطا جدا، وبإمكانه تناول ديناصور صغير بسرعة كبيرة. حيث طول جمجمته يزيد عن المتر وفي فمه 40 سننا، ما يجعلها مثالية للصيد في بحر إيرومانجا الموجود آنذاك، حاليا حوض رسوبي كبير من حقبة الحياة الوسطى في وسط وشمال أستراليا.

وكان عالم الأحافير، بين شو، قد اكتشف هذا التيروصور في يونيو عام 2011 في مقلع للحجر شمال غرب ريتشموند.

ويقول ريتشارد، "مع أن التيروصور كان يمكنه الطيران، إلا أنه لا يشبه أي طائر حتى الخفاش. كانت التيروصورات مجموعة ناجحة ومتنوعة من الزواحف - وهي أول الفقاريات التي حاولت الطيران.

وينتمي النوع الجديد إلى تيروصورات من جنس Anhangwera ، التي سكنت جميع القارات في النصف الثاني من عصر الديناصورات. كانت التيروصورات ، التي تكيفت تمامًا للطيران، تعتمد على قوة العضلات، وكانت عظامها رقيقة الجدران ومجوفة نسبيًا. لذلك، أحافيرهم نادرة وحالتها سيئة.

ويقول ستيف ساليسبوري، رئيس فريق البحث، إن الحجم الهائل للفك السفلي للتيروصور Anhangwera الجديد، الذي يُعتقد أن فكه العلوي كان بنفس الحجم، مذهل بشكل خاص، ولكن لم نعثر عليه بعد.

المصدر: فيستي رو

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا