فيديو يكشف خسارة "كارثية" في أقدم وأثخن جليد بالمحيط المتجمد الشمالي!

العلوم والتكنولوجيا

فيديو يكشف خسارة
المحيط الشمالي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mpow

كشف باحثون أن خسارة الغطاء الجليدي الدائم في المحيط المتجمد الشمالي التي كانت آخر توقعاتهم، تتلاشى الآن بمعدل ضعفي سرعة ذوبان أي جليد في المنطقة.

وأصدر الباحثون مقطع فيديو يظهر أن أقدم وأثخن طبقة صلبة من مياه المحيط المتجمدة، خسرت 95% من كتلتها على مدى السنوات الـ35 الماضية، وهو "مؤشر مثير" لتغير المناخ، وفقا للخبراء.

والآن، يهيمن على المنطقة الجليد الأقل سماكة والأكثر تنقلا، والأقرب للانصهار، ما أدى إلى زيادة الضغط على كامل نطاق الكائنات الحية، التي تعتمد على الجليد، من الطحالب الجليدية إلى الدببة القطبية.

وأصدر الاتحاد الجيوفيزيائي الأمريكي، وهو منظمة معتمدة لعلوم الأرض، فيديو يوضح بالتفصيل مقدار ذوبان الجليد البحري "الأقدم والأثخن" في القطب الشمالي.

ويقع الجليد البحري في أرخبيل القطب الشمالي الكندي الغربي، على امتداد الساحل الشمالي لغرينلاند. ويعتقد الخبراء أنه سيكون "آخر ما يفقد الغطاء الجليدي الدائم"، وفقا للورقة البحثية المنشورة في مجلة علوم الأرض والفضاء.

وتنبأت نماذج المناخ بأن صيف القطب الشمالي سيصبح قريبا خاليا من الجليد، ويمكن أن يحدث ذلك في وقت مبكر من عام 2030.

وكتب الباحثون في المقالة أن انحسار الجليد البحري "مدعاة للقلق على حد سواء كمؤشر دراماتيكي لتغير المناخ، وذلك لتأثيراته على النظم البيئية الإقليمية الهشة".

وأتاح ذوبان الجليد البحري القديم المجال للطبقات المجمدة الأصغر سنا، والتي يتراوح عمرها بين سنة و4 سنوات فقط، وهي الأكثر عرضة للانصهار خلال أشهر الصيف.

ويمكن أن يساعد فهم كيفية تغير Last Ice Area على مدار العام، في تحديد المواقع الأكثر ملاءمة لتوفير ملجأ للحياة البرية، التي تعتمد على جليد البحر.

المصدر: ديلي ميل

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

لاعب كمال أجسام بيد واحدة