كل شيء

المغربي بوصوفة: لن نخوض كأس العالم لمجرد المشاركة

06 مارس 2018 | 13:53 GMT
المغربي بوصوفة: لن نخوض كأس العالم لمجرد المشاركة
انسخ الرابط https://ar.rt.com/jy6k
Matthew Childs / Reuters

صرح الدولي المغربي مبارك بوصوفة بأنهم لن يخوضوا نهائيات كأس العالم 2018، في روسيا، من أجل المشاركة فقط، بأن لديهم طموحا للوصول إلى الدور الثاني للبطولة على أقل تقدير.

وأعرب مبارك بوصوفة في لقاء مع موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، عن رأيه حول حظوظ منتخب "أسود الأطلس" الذي أوقعته قرعة مونديال روسيا 2018، في المجموعة الثانية إلى جانب كل من البرتغال وإسبانيا وإيران، قائلا: "المجموعة صعبة بالتأكيد ونعلم بأنها ستكون صعبة، ولكن يجب أن نتمسك بحظوظنا لأنه في كرة القدم الكل يملك فرصة. سيكون المنتخب جاهزا من أجل تحقيق نتيجة جيدة. وهذه الذهنية التي يجب أن ندخل بها البطولة. سنواجه منتخبات كبيرة ونعلم بالطبع ما ينتظرنا وسنرى ما سيحدث".

وردا على سؤال يتعلق بطموحات المغرب في هذه النهائيات، قال: "إذا لم يكن لدينا الطموح من أجل الوصول على الأقل إلى الدور الثاني فيجب أن نبقى في المنزل! لن نخوض كأس العالم من أجل المشاركة فقط أو لنقول بأننا لعبنا بشكل جيد وخضنا كأس العالم. أعتقد أن طموحنا هو الوصول إلى الدور التالي".

وذكر مبارك بوصوفة، الذي لعب ست مواسم في الدوري الروسي الممتاز:" عشت في موسكو لمدة ست سنوات رائعة. لقد قضيت وقتا مميزا وموسكو هي مدينة جميلة وإحدى أكبر المدن في أوروبا. لقد قضيت وقتا مميزا في الدوري الروسي الذي يعتبر أحد أقوى الدوريات خصوصا في ذلك الوقت حيث كانت هناك منافسة كبيرة من ثمانية أندية وكذلك العديد من اللاعبين الأجانب المميزين. لقد كانت تجربة جيدة بالنسبة لي وتعلمت الكثير على الصعيد الشخصي والرياضي أيضا".

وسيستهل منتخب المغرب مشواره في نهائيات كأس العالم 2018، بمواجهة نظيره الإيراني، يوم 15 يونيو المقبل، على ملعب "سانت بطرسبورغ"، وبعد خمسة أيام سيلتقي مع نظيره البرتغالي، على ملعب "لوجنيكي" في العاصمة موسكو، ويختتم منتخب أسود الأطلس دور المجموعات بمواجهة إسبانيا، يوم 25 يونيو أيضا، في مدينة كالينينغراد.

وبلغ منتخب المغرب مونديال روسيا 2018، بعد عشرين عاما من طول الانتظار، وذلك للمرة الخامسة في تاريخه، وكان أفضل مشاركة له في مونديال المكسيك 1986، عندما أصبح أول منتخب عربي وإفريقي يبلغ دور الستة عشر للبطولة وخسر أمام ألمانيا بصعوبة بهدف وحيد، جاء في الدقيقة 88 من زمن اللقاء.

المصدر: (فيفا)

نايف الكوردي