كل شيء

تقنية الفيديو تضع كرة القدم في مفترق طرق تاريخي

02 مارس 2018 | 19:19 GMT
تقنية الفيديو تضع كرة القدم في مفترق طرق تاريخي
انسخ الرابط https://ar.rt.com/jxr4
/ Reuters

سيكون على واضعي قوانين كرة القدم اتخاذ قرار حاسم، غدا السبت، فيما يتعلق باستخدام تقنية حكم الفيديو المساعد أملا في الحد من أخطاء الحكام.

ومن المتوقع أن يبت المجلس الدولي لكرة القدم، في أمر حكم الفيديو المساعد، الذي سيساعد الحكام على إعادة مشاهدة اللقطات المثيرة للجدل، التي تحدث في لمح البصر.

وهو قرار يشعر كثيرون، بأنه ربما سيكون مؤثرا للغاية على اللعبة، كما أظهرت التجارب بالفعل.

ويساند رئيس الاتحاد الدولي (الفيفا) جياني إنفانتينو، استخدام حكم الفيديو المساعد، ووعد به في كأس العالم، لو صادق المجلس الدولي على استخدامه.

وقال إنفانتينو إن التقنية، ستساعد على إنهاء الأمور المثيرة للجدل، مثل ركلة الجزاء التي حصلت عليها سويسرا، في نوفمبر، والتي كانت حاسمة في تأهلها إلى نهائيات كأس العالم، على حساب أيرلندا الشمالية.

وأشار إنفانتينو إلى تراجع عدد الأخطاء، في البطولات، التي استخدمت فيها تقنية حكم الفيديو المساعد.

لكن هناك تساؤلات حول مدى تأثير استخدام التقنية، على روح اللعبة وتميزها.

وفي بعض الحالات، اضطر اللاعبون للانتظار عدة دقائق، قبل تنفيذ ركلة جزاء، قبل أن يتراجع الحكم في قراره، ويمنح المنافس ركلة حرة.

وفي حالات أخرى، احتفل لاعبون بتسجيل الأهداف، وكذلك الجماهير في المدرجات، وأعلنت مواقع الإنترنت النتيجة الجديدة، قبل أن يراجع الحكام الأمر، ويلغون الأهداف.

ويملك الفيفا أربعة من ثمانية أصوات، في المجلس الدولي، فيما تنقسم الأصوات الأخرى، ما بين الاتحادات الوطنية البريطانية، ويجب الحصول على ستة أصوات، لتطبيق الأمر.

وقال إنفانتينو، الاثنين الماضي، إنه ما يزال ملتزما، تجاه حكم الفيديو المساعد.

وتابع: "لو استطعنا، أو أنا فقط، فعل أي شيء، لضمان عدم حسم كأس العالم، بناءً على أخطاء حكم، فأعتقد أن من واجبنا القيام بذلك".

المصدر: رويترز

فادي سيمير