كل شيء

رئيس الفيفا راض على تقنية الفيديو المستخدمة في كأس القارات

01 يوليو 2017 | 12:55 GMT
رئيس الفيفا راض على  تقنية الفيديو المستخدمة في كأس القارات
انسخ الرابط https://ar.rt.com/izye
Alexander Wilf / Sputnik

أعرب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، السويسري جياني إنفانتينو، عن رضاه التام حيال تقنية حكم الفيديو المساعد، التي تختبر في كأس القارات المقامة حاليا في روسيا.

وقال إنفانتينو في مؤتمر صحافي في مدينة سان بطرسبورغ عشية المباراة النهائية بين ألمانيا وتشيلي، إن التقنية التي تعرف اختصارا باسم "فار"، "حققت نجاحا كبيرا، حيث حصل تغيير في ستة قرارات عندما صححت "فار" قرارات أو أخطاء الحكم. من دون هذه التقنية كنا سنحصل على بطولة مختلفة مع عدالة أقل على أرضية الملعب".

وأضاف "تم تجنب أخطاء كبيرة بموجب هذه التقنية".

وهي المرة الأولى التي يتم فيها الاحتكام إلى هذه التكنولوجيا في بطولة كبرى للمنتخبات الأولى، لتضاف إلى تلك المستخدمة لمعرفة ما إذا كانت الكرة تجاوزت خط المرمى، في مسعى للتخفيف من الأخطاء التحكيمية التي ظلمت الكثير من المنتخبات في البطولات، وصولا أحيانا إلى حد إخراجها من المنافسة.

وطبقت تكنولوجيا إعادة الفيديو، أو ما يعرف تقنيا بحكم الفيديو المساعد "فيديو اسيستانت ريفيري"، للمرة الأولى في كأس العالم للأندية في اليابان، في ديسمبر/كانون الأول 2016، وفي مباراة جمعت منتخبي فرنسا وإسبانيا في  28 مارس/آذار.

وذكر الفيفا أنه تم استخدام هذه التقنية في 74 مباراة حتى الآن، بما فيها كأس القارات الحالية، على صعيدي المنتخبات والأندية، مشيرا إلى أنها ستستخدم في بعض بطولات الأندية الموسم المقبل.

ولم تسلم هذه التقنية من بعض الانتقادات في كأس القارات بسبب التأخر في اتخاذ القرارات، وهذا ما تطرق إليه السبت رئيس الاتحاد الدولي بالقول "بالطبع نحن في طور التجربة، وعندما نختبر (شيئا ما)، ونتحلى بالشجاعة، يجب أن نعرف بأن المسألة تحتاج إلى وقت، يجب العمل على التفاصيل مثل التواصل وسرعة اتخاذ القرار".

وواصل "حينما يتعلق الأمر بقرار مثير للشك، فالحكم هو دائما صاحب القرار، وستكون ثمة دائما نقاشات وأمور مثيرة للجدل. عندما يكون هناك احتكاك، فهل ستكون هناك ركلة جزاء أم لا؟ الحكم من يقرر، من يرى الالتحام عن كثب".

وتابع "النقاشات ستتواصل والأخطاء الكبيرة تم تصحيحها"، مؤكدا أن هذه التقنية التي تستخدم في أربع حالات فقط: بعد تسجيل هدف، في حالة ركلة الجزاء، منح بطاقة حمراء مباشرة، أو لتصحيح خطأ في تحديد هوية لاعب تعرض للعقوبة، ستستخدم أيضا في مونديال روسيا 2018 "لأن ردود الفعل كانت إيجابية جدا".

وتختتم غدا الأحد، بطولة كأس القارات 2017، بإجراء المباراة النهائية، التي ستجمع المنتخب الألماني بنظيره التشيلي، على ملعب سان بطرسبورغ.

المصدر: وكالات

عمر بيكضاض