كل شيء

جمهور تشيلي يودع قازان على أمل العودة إليها في المونديال

23 يونيو 2017 | 10:02 GMT
جمهور تشيلي يودع قازان على أمل العودة إليها في المونديال
انسخ الرابط https://ar.rt.com/iyxy
/ RT

خرج جمهور تشيلي من مباراة منتخب بلاده الأخيرة بحماسة أقل من تلك التي دخل بها إلى ملعب "قازان أرينا" في العاصمة التترية قازان حيث واجه أبطال العالم المانشفت ألمانيا.

المباراة التي انتهت بتعادل المنتخبين (1-1) خيبت آمال التشليين الذين كانوا يتوقعون فوز منتخبهم ليتأهلوا مباشرة إلى الدور نصف النهائي. 

إلا أن هذه النتيجة لم تخرجهم من المنافسة بعد، وهم يستعدون للذهاب إلى العاصمة الروسية موسكو حيث تتاح لهم الفرصة للتعرف على مدينة جديدة ومعالم وعادات أخرى. 

ويتمنى مشجعو بطل أمريكا اللاتينية أن يعودوا إلى هذه المدينة خلال منافسات كأس العالم التي تستضيفها روسيا في 2018.

ومنذ وصول المشجعين التشيليين إلى قازان قادمين من موسكو بعد فوز منتخبهم بمباراته الأولى في البطولة، أضفوا روحا فريدة على شوارع المدينة، واستغلوا وجودهم لاكتشاف ما تذخر به قازان من حضارة وتاريخ وتنوع ثقافي وتراثي.

مشجعوا منتخب تشيلي

وانتشر الجمهور التشيلي في شوارع ومعالم المدينة وهم يحملون أعلام وطنهم ويرتدون زي منتخب بلادهم، ويؤدون رقصات تقليدية، ويهتفون لفريقهم، ويختلطون مع أبناء المدينة، ويتعرفون على عادات قد تكون غريبة عليكم.

وأثناء مرور مشجعي تشيلي وألمانيا بمحازاة بعضهم في الشارع يتبادل الطرفان الهتاف كل لفريقه ويتبارى كل طرف برفع صوته أعلى في مناوشات لطيفة تنتهي بالضحك المتبادل والتصفيق.

من المشاهد المميزة هتاف جمهور التشيلي لروسيا، فقد تكرر هذا المشهد في الشوارع وداخل الملعب أيضا، ورفع التشيليون صوتهم وباللغة الروسية يهتفون (روسيا، روسيا) كما أنهم في بعض الأوقات التقوا مع جماهير روسية وغنوا سوية مع محاولة فهم كلمات الأغاني التي يغنيها الجمهور الآخر. 

سارة خازم.