دوري الأبطال.. يوفنتوس للثأر وبرشلونة لتأكيد هيبة الأقوياء

الرياضة

دوري الأبطال.. يوفنتوس للثأر وبرشلونة لتأكيد هيبة الأقوياء يوفنتوس للثأر وبرشلونة لتأكيد هيبة الأقوياء
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ipbp

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة نحو ملعب" يوفنتوس أرينا" الذي يستضيف موقعة السيدة العجوز مع ضيفه برشلونة الإسباني في ذهاب الدور الثمانية من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويواجه برشلونة ضيفه يوفنتوس الإيطالي " في إعادة لنهائي البطولة في موسم 2014-2015، والذي فاز فيه برشلونة بنتيجة 3-1". ولكن خلال هذه الموقعة  تكاد كافة الإمكانيات والأدوات لمعاقبة عملاق الليغا الإسبانية ممكنة إذا ما أظهر أي تراخ أو ضعف، خاصة بعد الهزيمة التي مني بها البلوغرانا في الليغا السبت الماضي بهدفين نظيفين أمام ملقا، والتي أثارت موجة من الانتقادات اللاذعة، وأشارت فيها أصابع الاتهام إلى مدربه لويس إنريكي، بسبب تغييراته الواسعة، التي يدخلها على الكتيبة الكاتالونية مؤخرا.

ويرى النقاد أنه بالرغم من أن برشلونة حقق المعجزة بعد أن أقصى باريس سان جيرمان الفرنسي بستة أهداف مقابل خمسة في مجموع المباراتين، إلا أن فرص الفريقين في هذه الموقعة متساوية، ولكل منهما نقاط قوة وضعف معروفة.

وعانى برشلونة مؤخرا من غياب الفاعلية خاصة في مباراته الأخيرة لأسباب تتجلى في أن لاعبي الصف الثاني مثل أندريه غوميز ولوكاس ديني ودينيس سواريز وجيرمي ماثيو وباكو ألكاسير، لا يلبون تطلعات المدير الفني للنادي الكتالوني، لويس إنريكي، عندما يقرر الاستعانة بهم لتجديد دماء الفريق، بالرغم من امتلاكه أفضل ثلاثي هجومي والمكون من ميسي، ونيمار، وسواريز.

وسيخوض برشلونة ربع النهائي في غياب لاعبه المحوري سيرخيو بوسكيتس الموقوف بسبب نيله بطاقتين صفراوين، ومن المرجح أن يتولى مركزه المتقدم الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو.

في المقابل يستعد نادي يوفنتوس الإيطالي "الطرف المهيمن في كرة القدم الإيطالية" للمواجهة المصيرية أمام برشلونة على أرضه وبين جماهيره وكله ثقة بمدربه الإيطالي ماسيميليانو أليغري في قيادة نادي السيدة العجوز إلى الدور المقبل رغم صعوبة المواجهة.

ويعتبر أليغري أن الدفاع مهارة لا تختلف عن الهجوم، ورغم أن برشلونة يملك قوة هجومية مذهلة فإن يوفنتوس صاحب قوة دفاعية كبيرة بوجود الثلاثي أندريا بارزالي وليوناردو بونوتشي وجورجيو كيليني ومن خلفهم الحارس المخضرم جيانلويجي بوفون.

واستقبل مرمى يوفنتوس، الذي يبدو قريبا من إحراز لقب الدوري الإيطالي للموسم السادس على التوالي، هدفين فقط في دوري الأبطال هذا الموسم و20 هدفا في 31 مباراة بالدوري وسيحاول الاحتفاظ بهذه الصلابة أمام ثلاثي برشلونة الخطير ليونيل ميسي ولويس سواريز ونيمار.

وواجه أليغري برشلونة 9 مرات 8 منها في دوري الأبطال خلال توليه قيادة ميلان على مدار 3 سنوات وحقق فوزا واحدا فقط.

وخسر أليغري مع ميلان بنتيجة 3-1 أمام برشلونة في مجموع مباراتي دور الثمانية بدوري الأبطال موسم 2011-2012 وتعثر 4-2 في مجموع مباراتي دور الـ16 في الموسم التالي رغم الانتصار في لقاء الذهاب 2-0 في سان سيرو.

وكمدرب ليوفنتوس واجه أليغري برشلونة في نهائي دوري الأبطال موسم 2014-2015 وخسر 3-1 لكن كل ذلك لم يؤثر على إصرار المدرب.

من جانب آخر، ستحمل هذه المباراة رمزية خاصة لظهير يوفنتوس الأيمن البرازيلي داني الفيش الذي انتقل إليه قادما من برشلونة مطلع الموسم الحالي.

ويعتبر ألفيش الذي أحرز تسعة ألقاب قارية (ثلاثة منها مع ناديه السابق إشبيلية الإسباني)، ثاني أكثر اللاعبين إحرازا لها بعد المدافع الأسطوري لميلان المعتزل باولو مالديني.

كما سيعود جورجيو كيليني مدافع يوفي لملاقاة الأوروغوياني لويس سواريز مهاجم برشلونة، اللاعبان اللذان تصدرت صورتاهما وسائل الإعلام إثر حادثة العض التي قام بها لوزيتو تجاه الدولي الإيطالي في مونديال البرازيل 2014.

وفي هذا الصدد قال كيليني "هو لا يتوقف عن القتال، وسيحاول فعل كل شيء لصالحه، ولكننا نملك عديد اللاعبين المهمين والخبرة في الدفاع".

وأردف "أعتقد أن دفاعنا أقوى من نظيره في برشلونة، نحن نلعب مع بعضنا منذ سنوات عديدة، وأثبتنا ما نحن قادرون على فعله سواء في إيطاليا أو يوفنتوس".

وفيما يلي بعض الأرقام قبل المواجهة بين الفريقين:

حقق فريق يوفنتوس الفوز في 4 مباريات متتالية في دوري الأبطال، حيث إنه الفريق الوحيد في البطولة الذي لم يخسر حتى الآن بجانب ريال مدريد.

- نيكو باريخا، لاعب إشبيلية الإسباني كان آخر من سجل في مرمى يوفنتوس، الذي لم تستقبل شباكه أي هدف في دوري الأبطال منذ نوفمبر الماضي، وبالتحديد منذ 351 دقيقة.

- تم احتساب 4 ضربات جزاء لفريق برشلونة في دوري الأبطال أكثر من أي فريق آخر في البطولة، في المقابل تم احتساب 3 ليوفنتوس.

- ليونيل ميسي، نجم برشلونة لديه 11 هدفا في دوري الأبطال هذا الموسم، أفضل سجل له كان 14 هدفا في موسم 2012/2011.

- سجل غزنزالو هيغواين، مهاجم يوفنتوس فقير في الأدوار الإقصائية بدوري الأبطال، حيث سجل هدفين فقط خلال 22 مباراة بالأدوار الإقصائية مقارنة بـ13 هدفا في 38 مباراة بدور المجموعات.

المصدر: وكالات

فادي سيمير