"وادا" تصف رسالة اللجنة الأولمبية المفتوحة بالضربة المباغتة

الرياضة

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ikcs

انتقد رئيس الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات( وادا)، كريغ ريدي، اللجنة الأولمبية الدولية لنشرها رسالة مفتوحة، أكدت فيها اعتراف "وادا" بعدم كفاية الأدلة في تقرير مكلارين.

ونقل موقع "insidethegames"، الجمعة 3 مارس/آذار، عن ريدي قوله: "لم أكن أعلم بأن اللجنة الأولمبية الدولية كانت تعتزم نشر الرسالة، كنت متأكدا بأن الضربة المفاجئة لن تحدث. الرسالة ببساطة لها نتائج عكسية، لأننا عملنا لفترة طويلة مع الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات لتستعيد نظامها الخاص بمكافحة المنشطات".

وجاءت تصريحات رئيس "وادا"، بعدما أكد الأمين العام للجنة الأولمبية الدولية، كريستوف دي كيبير، في الـ 24 فبراير/شباط الماضي، أن "وادا" اعترفت بعدم كفاية الأدلة في تقرير رئيس اللجنة المستقلة التابعة للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات، الكندي ريتشارد ماكلارين، حول تورط الرياضيين الروس في قضية تعاطي المنشطات.

يذكر أن ماكلارين، كان كشف في وقت سابق عن تقريرين حول المنشطات في روسيا، وجه فيهما مجموعة من الاتهامات لروسيا، حيث اتهم وزارة الرياضة وأجهزة أخرى، كالوكالة الروسية لمكافحة المنشطات، ومختبر موسكو لمكافحة المنشطات، بحياكة مؤامرة مؤسساتية للرياضات الشتوية والصيفية، بهدف التلاعب بفحوص مكافحة المنشطات، كما زعم وجود ما أسماه "خطة محكمة للتلاعب باختبارات المنشطات" في الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي (2014) من قبل روسيا.

المصدر: لينتا.رو

عمر ربيكضاض

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بعد إقرار قانون "الدولة القومية لليهود"، هل قضت إسرائيل على إحلال السلام وحل الدولتين؟